موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

أخبار .. بحث.. سياسة .. آدب .. ثقافة عامة .. حرية رأي .
 
الرئيسيةبوابة فلسطينالتسجيلالأعضاءدخول
من حروف أسم الدوايمة يتكون وطني الدوايمة(د .. دم)(و..وطني)( أ .. أوثقه)(ي.. يأبى)(م .. مسح )(هـ .. هويته) (دم وطني أوثقه يأبى مسح هويته)...نضال هدب


أن نسي العالم مجزرة الدوايمة أو تناسىى فان طور الزاغ الكنعاني سيظل شاهداً أميناً على المجزرةالمتواجدون الآن ؟
المواضيع الأخيرة
» البيع المُحرّم في الإسلام . الجزء الأول
الأحد مارس 06, 2016 1:45 am من طرف الشيخ جميل لافي

» إن من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشرّ ومنهم من يُهاب لله ومنهم إذا رؤوا ذُكر الله
السبت يناير 30, 2016 5:48 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» مشروع وثيقــــة شـــرف عشائر الدوايمة”
الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:24 am من طرف نضال هديب

» ادخل احصاء ابناء الدوايمة في الشتات
الإثنين نوفمبر 30, 2015 5:41 pm من طرف أدارة الدوايمة

» الدوايمة ليست قبيله ولا عشيرة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 3:18 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة ..أنا لاجىء من فلسطين في الداخل والشتات اوقع لا تنازل عن حقي بالعودة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 4:23 am من طرف نضال هديب

» لإحياء المجزرة التي تعرضت لها قريتهم «غزة» توقد ذاكرة أبناء الدوايمة وتدفعهم للتحرك قانونياً
الإثنين نوفمبر 02, 2015 5:45 pm من طرف نضال هديب

» مجزرة الدوايمة وصرخة الدم النازف.بقلم .نضال هديب
الخميس أكتوبر 29, 2015 10:54 am من طرف نضال هديب

» صباح الخير يا دوايمة
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:24 am من طرف نضال هديب

» خربشات نضال . قال القدس لمين
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:22 am من طرف نضال هديب

» المستوطنون يستعدون لاكبر عملية اقتحام للأقصى
الخميس سبتمبر 17, 2015 2:04 pm من طرف نضال هديب

» اخي ابن الدوايمة \ البوم صور لقاءات ومناسبات ابناءالدوايمة في الداخل والشتات
الخميس سبتمبر 17, 2015 1:44 pm من طرف نضال هديب

» اجمل ترحيب بالاعضاء الجدد الذين انظمو لقافلة منتديات الدوايمة وهم السادة
الخميس أغسطس 20, 2015 1:04 pm من طرف ahmad-lafi

» ما هوَ ثمن الجـنـّة ؟؟ .
الخميس أغسطس 06, 2015 7:18 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» حرمة الإحتفال بعيد الأم المزعوم
الأربعاء مارس 18, 2015 5:13 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» القناعة للشاعر عطا سليمان رموني
الأربعاء ديسمبر 24, 2014 11:04 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» قرية الدوايمة المغتصبة لا بديل عنها ولو بالقدس
الثلاثاء ديسمبر 23, 2014 3:08 pm من طرف أحمد الخضور

» عن حقي ابد ما احيد للشاعر عطا سليمان رموني
الإثنين ديسمبر 22, 2014 1:16 pm من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» بابي لعبدي مشرع للشاعر عطا سليمان رموني
الثلاثاء نوفمبر 25, 2014 8:25 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» الذكرى الـ97 لوعد بلفور المشؤوم
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

»  نائب رئيس الكنيست الإسرائيلي موشيه فيغلن اقتحم الحرم القدسي
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» يووم سقوط الدوايمة
الثلاثاء أكتوبر 28, 2014 9:37 pm من طرف نضال هديب

» حذاري ان تعبثوا بالوطن
السبت أكتوبر 25, 2014 9:34 pm من طرف نضال هديب

» اعلان وفاة زوجة الحاج عبد الحميد ياسين هديب وحفيدة ابن رامي عبد الحميد
الجمعة أكتوبر 24, 2014 9:32 pm من طرف نضال هديب

» جرح مجزرة الدوايمة يأبى الإلتئام بقلم نضال هديب
السبت سبتمبر 27, 2014 11:04 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة / كتاب توراة الملك ........ دليل لقتل الفلسطينيين
السبت سبتمبر 27, 2014 10:58 pm من طرف نضال هديب

» غداً السبت الموافق 27ايلول 2014 تحتفل بالعام السادس لتاسيس منتدى الدوايمة
الجمعة سبتمبر 26, 2014 3:27 pm من طرف نضال هديب

» أحاديث لا تصح في الأضحية وفي المسح على رأس اليتيم
الجمعة سبتمبر 26, 2014 1:34 am من طرف الشيخ جميل لافي

» فضائل صوم ست من شوال
الجمعة أغسطس 08, 2014 1:46 am من طرف الشيخ جميل لافي

» قرر الرئيس محمود عباس تشكيل الوفد الفلسطيني الى القاهرة كما يلي :-
السبت أغسطس 02, 2014 12:27 am من طرف نضال هديب

» بان كي مون يطالب بـ "الافراج فورا" عن الجندي الاسرائيلي الاسير
السبت أغسطس 02, 2014 12:17 am من طرف نضال هديب

» لقناة البريطانية العاشرة الجندي الاسراييلي الاسير بريطاني الجنسية
السبت أغسطس 02, 2014 12:12 am من طرف نضال هديب

» الاسير هدار غولدين ابن عم وزير الدفاع الاسرائيلي
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:08 pm من طرف نضال هديب

» اسر الجندي الصهيوني الملازم الثاني هدار غولدين
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:07 pm من طرف نضال هديب

» في ذكرى رحيل أمي
الجمعة أغسطس 01, 2014 6:20 pm من طرف نضال هديب

» ينعى موقع منتدى الدوايمة الاكتروني بشديد الحزن والاسى الجامعه العربية
الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:34 am من طرف نضال هديب

» تضامنا مع غزة شبكة منتديات الدوايمة تدعوا اقتصار مظاهر العيد على الشعائر الدينية
السبت يوليو 26, 2014 7:45 pm من طرف نضال هديب

» توفيت الصحفية عزة سامي، نائب رئيس صحيفة الأهرام التي قالت «كتر خيرك يا نتنياهو ربنا يكتر
السبت يوليو 26, 2014 1:43 am من طرف نضال هديب

» أغنية الجندي المخطوف (شاؤول ارون)عملوها الفدائية
الخميس يوليو 24, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

» اظرب اظرب تل أبيب
الخميس يوليو 24, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» أخوتي في غزة الصمود والله دمائكم عزيزة وابنائكم ابنائنا
الإثنين يوليو 21, 2014 4:08 am من طرف نضال هديب

» يوم اسود على اسرائيل مقتل قائد اللواء الجولاني واسر جندي صهيوني
الإثنين يوليو 21, 2014 3:13 am من طرف نضال هديب

» طلاق صلية صواريخ من مدينة صور جنوب لبنان اتجاه الجليل الاعلى ومدينة نهارية
الأحد يوليو 13, 2014 3:42 am من طرف نضال هديب

» التلفزيون الاسرئيلي المقاومة الفلسطينية فعلت مالاتفعلة الجيوش العربية
الأحد يوليو 13, 2014 1:52 am من طرف نضال هديب

» خبر عاجل القسام تمطر تل ابيب بصواريخ جديدة ج 80
الأحد يوليو 13, 2014 1:38 am من طرف نضال هديب

» هزة غربال
السبت يوليو 12, 2014 9:29 pm من طرف نضال هديب

» الخارجية الامريكية: اسرائيل اتخذت خطوات لمنع سقوط ضحايا بينما لم تفعل حماس ذلك
السبت يوليو 12, 2014 9:03 pm من طرف نضال هديب

» القيادة الفلسطينية: الأولوية لوقف العدوان
السبت يوليو 12, 2014 9:01 pm من طرف نضال هديب

» أردن الدولة «الأكثر إحراجا» بسبب العدوان الإسرائيلي
السبت يوليو 12, 2014 8:54 pm من طرف نضال هديب

» غزة الصمود 2014
الأربعاء يوليو 09, 2014 2:45 am من طرف نضال هديب


شاطر | 
 

 الحاج إسماعيل نشوان شهد مجزرة الدوايمة 1948ومجزرة أسطول الحرية 2010

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نضال هديب
المدير العام
المدير العام
avatar

العمر : 52
المزاج :

مُساهمةموضوع: الحاج إسماعيل نشوان شهد مجزرة الدوايمة 1948ومجزرة أسطول الحرية 2010   الأربعاء أغسطس 10, 2011 7:41 am

شهد مجزرة الدوايمة (1948) ومجزرة أسطول الحرية (2010)
نشوان: سأعود وأشارك في كل أساطيل الحرية ولن أكلّ ولن أمل

«لن أموت إلا عندما تموت أنت أيها القرصان، ويموت قائدك، وينتهي كيانك إلى زوال، حينها سأعود إلى بلدي في الخليل، وسأدفن هناك»، هذا ما قاله الحاج إسماعيل نشوان للجنرال الإسرائيلي بالعبرية، عند اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لأسطول الحرية الذي كان متوجهاً في عرض البحر لكسر الحصار عن قطاع غزة.
بانحناءة ظهره، وعمره الذي تجاوز ثمانين سنة، وعكازه الخشبي المتهالك، وتجاعيد وجهه العتيقة، أصرّ الجدّ نشوان على المشاركة للمرة الثانية في قوافل كسر الحصار عن القطاع، مؤكداً للعالم بأسره أنه «سوف يعود، سوف يعود، سوف يعود».
لن أكلّ ولن أملّ
يقول اللاجئ الفلسطيني في حديث له مع «العـودة» من العاصمة الأردنية عمان: «سأشارك في كل أساطيل الحرية، وسأحاول بجسد اللاجئ المقهور، أن أكسر الحصار، وأن أواجه الاحتلال بكل ما أوتيت من قوة، لن أكلّ ولن أملّ، ولن أرفع راية الاستسلام، فيسألني ربي لماذا قصّرت في حق إخوانك..».
لطالما لمعت نظرات التحدي من عيني الحاج نشوان، فمواقفه الصلبة بل الجريئة وفقاً للمتضامين في الأسطول، كانت تمثل رسائل صارخة كما يقول «تلعن الظلم، وتسعى لكسر الأغلال والقيود، منتفضة للملايين من اللاجئين، والمحاصرين في سجن القطاع..».
وليست غريبة القصة التي رواها اللاجئ نشوان لـ«العـودة»، قائلاً: «طلب منا السجانون في ميناء أسدود أن نصعد بالزنزانة المتحركة إلى سجن السبع، فرفضت الصعود والوفد الأردني، وقلت للجنود، هذه الزنازين للمجرمين أمثالكم، أنتم الذين اختطفتمونا من عرض البحر، ولن نصعد إلا بالحافلات المكيفة، حينها رضخ لنا السجانون وأقلونا بالمركبات المُكَنْدشة..».
وعن اللحظات الأخيرة التي سبقت الاعتداء على السفينة التركية «مرمرة»، يوضح الجد نشوان: «طوال ليلة الاقتحام، كنا نبتهل ونرفع الأكف إلى الله سبحانه وتعالى، بأن يخفف الحصار عن الأهل في القطاع، صيحات التكبير والتهليل لم تكن تخفت، كنا نتوقع الهجوم بين ساعة وأخرى..».
شجاعة الأتراك
ويزيد: «الأتراك شجعان، فقد تجهزوا لأي طارئ، وقسموا الحراسات على ظهر السفينة، بل إن 40 شخصاً تم تثبيتهم كحراس أعلى برج السفينة».
ويتابع: «تواعدنا على إلقاء أي جندي إسرائيلي في البحر، حال تمكنه من الصعود إلى ظهر السفينة، كنّا نرقب عن بعد أربعة بواخر حربية، كل باخرة كانت تحتوي على عشرة زوارق، وكل زورق بداخله 30 جندي أو أكثر..».
ويجادل نشوان بالقول: «يخرب بيتهم، اقتحموا السفينة عندما كنّا نصلي الفجر، كان الإمام يدعو القنوت، حينها سمعنا حركة غير طبيعية على ظهر السفينة، وهو ما دفعنا إلى التسريع في إنهاء الصلاة».
فالأبطال الأتراك كما يقول أكبر مشارك في الأسطول، أمسكوا بخراطيم المياه الخاصة بالسفينة «مرمرة»، وبدأوا بتوجيهها على الزوارق الإسرائيلية، التي سارعت إلى الهرب تجنباً للماء.
وعندما فشلوا في الصعود إلى السفينة، عمدوا إلى عمليات الإنزال من خلال طائراتهم الحربية، عندها كان الجندي يهبط من الطائرة، وكان الأتراك يتلقفون الواحد منهم ويلقونه في البحر.
ويتابع نشوان رواية قصته: «أخذت الطائرات بإطلاق النار الحي على ركاب السفينة، وبدأ الإنزال، وفي أول جولة استشهد أربعة إخوة من الأتراك، وجرح اثنان، أذكر أنني قدمت لهما العلاج..».
قبطان السفينة كان الجندي المجهول، كما يصفه نشوان، فقد تعرض للاعتداء من جنود الاحتلال، وتطور الأمر حينما رفض الانصياع لطلب إسرائيلي بتغيير اتجاه «مرمرة» إلى ميناء أسدود، حينها عمد الجنود إلى وضع البندقية في رأس طفله الذي لم يتجاوز عمره العامين، لكن الربان رفض كل التهديدات، وأصرّ على الذهاب صوب غزة، متجاهلاً تهديد قراصنة الأسطول، وهو ما دفع بمسؤول الأسطول إلى التدخل، والامتثال للأمر الإسرائيلي.
صولات وجولات للحاج نشوان مع محققي أسدود، يقول: «أحد مسؤولي المخابرات اتهمنا بدخول المياه الإقليمية بطرق غير شرعية، أذكر أنني وقفت بوجهه وقلت له: قراصنتكم اعتدوا علينا في المياه الدولية..». ويضيف: «حاولوا، بل استماتوا أن نوقع على ورقة تؤكد دخولنا دولة إسرائيل بشكل غير قانوني، لكننا رفضنا ذلك».
متعلق بفلسطين
كان الحاج نشوان قد التحق بقافلة «شريان الحياة 3» التي دخلت إلى الأردن مطلع العام الجاري متجهة إلى القطاع، حيث أصرّ على تحمل مشقة ركوب البحر رغم كبر سنّه. وقد كتب له وصول غزة ليقدم المساعدات العينية والمادية باسم الوفد الأردني المشارك حينها للشعب الفلسطيني ممثلاً برئيس الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة إسماعيل هنية.
يشير الحاج نشوان إلى أن الهدف من وراء مشاركته في السفن المتوجهة إلى غزة هو حبُّه لفلسطين، قائلاً: «روحي معلقة بفلسطين، ولا هَمّ لي بالحياة إلا متابعة أخبار فلسطين، والتفاعل مع كل ما يحدث في الأراضي المحتلة».
من قرية الدوايمة
درس الحاج نشوان حتى الصف الخامس في الدوايمة، وكان ذلك تحت الانتداب البريطاني، وعاش مذبحة الدوايمة التي نفذها الصهاينة فقتلوا من أهل قريته أكثرمن 500 شخص (فهي أكبر مجزرة ارتكبتها العصابات الصهيونية إبان النكبة عام 1948)، ورأى العصابات الذين «قذفوا بعض أبناء القرية أحياءً في بئر مشبك».
يُعدّ الحاج أبو محمد أكبر أعضاء الوفد الأردني سناً، وقد يكون أكبر من في القافلة، صام أياماً عديدة أثناء السفر إلى غزة، وتعرّف إلى كثير من أفراد القافلة، وخصوصاً الأتراك حيث أمضى معهم ساعات وساعات يتحدثون عن أهل غزة.
يشير نشوان إلى أن رئاسة الوفد الأردني تحرّجت منه، وحاولت الاعتذار عن اصطحابه لكبر سنه، لكنه قال مصمماً «أنا أوّلكم وأنا فداؤكم».
ويلفت إلى أن أبناءه الستة وبناته الخمس بالإضافة إلى الستين حفيداً، جميعهم لم يمنعوه من مرافقة القافلة مهما كانت الصعوبات، فهو كما يقول «يريد أن يستعيد الذكريات، حيث كان في الخمسينيات يتسلل كدليل من الخليل إلى غزة، حتى قبض عليه الاحتلال عام 1954، ومكث في سجونه عامين».
ويبدو أن مناظر الأشلاء وصمود المقاومة أحيت في قلب الرجل الثمانيني حبَّ الحياة، وهو الشاهد الحيّ على مجزرة الدوايمة، حتى كتب الله له «مصافحة زنود قاومت الاحتلال، وصدّت وكسرت الجيش الذي لا يقهر».
تزوّج أبو محمد في عام 1959، وهاجر إلى عمان قبل حرب 1967 بأشهر، واستقرّ بها عاملاً في الباطون تارة، ومتضمناً للمزارع تارة.
لا يفارق الأمل وجه الشيخ الوقور، لكني عندما سألته عن الأوضاع بعد النكسة قال: «هَمّ وغَمّ وكل ما بيجي خبر ننسم»، لكنه استدرك قائلاً: «الحمد لله الأوضاع بتتحسن، فاللاجئ بدأ يتحدث ويصرخ، وهو ما لم يكن سابقاً».
ما رآه أبو محمد من الأجانب المرافقين للقافلة هزّ كيانه وفقاً لقوله، وهو دائم الحديث عن الوفد التركي ورئيسه.
مفتاح بيتي معي
عن حق العودة يقول اللاجئ أبو محمد: «ما زلت أحتفظ بمفتاح بيتي في الخليل، ورثت المفتاح من والدي الذي ورثه من جدي، وأنا بدوري سأورثه إلى أولادي وأحفادي..».
ويجادل العجوز الثمانيني: «أنا والملايين من أهل فلسطين، نؤكد رفضنا لأية مشاريع تسعى إلى التوطين، يمكن أن تطرح في إطار المفاوضات التي انطلقت مجدداً بين الفلسطينيين والإسرائيليين».
ورغم مرور 62 عاماً على النكبة ولجوء الفلسطينيين إلى دول الجوار وخاصة الأردن، ورغم تعاقب اللاجئين منذ الجيل الأول الذي قدم للبلاد عام 1948، يؤكد نشوان أن لا بديل لحق العودة، مشدداً على رفض فكرة التوطين.
ويختم الحاج نشوان حديثه لـ«العـودة»: "أقول للمفاوض الفلسطيني، مفاوضاتك كلها فاشلة، وعليك الرجوع إلى خيار واحد، هو خيار المقاومة، ولا شيء سوى السلاح في وجه الغاصب»
.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحامي رمضان أبوخضره
عضو هيئة ادارية مستشار قانوني منسق الرواية الشفوية وحق العودة
avatar

العمر : 65
المزاج : هاديء

مُساهمةموضوع: رد: الحاج إسماعيل نشوان شهد مجزرة الدوايمة 1948ومجزرة أسطول الحرية 2010   الجمعة أغسطس 12, 2011 4:12 pm

قا
ل عليه الصلاة والسلام ارم سعد فداك ابي وامي وقال هذا خالي
وانا اقول عشت ياخالي
بك نفتخر ونرفع رؤؤسنا عاليا
اطال الله في
عمرك ا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحاج إسماعيل نشوان شهد مجزرة الدوايمة 1948ومجزرة أسطول الحرية 2010
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» نور الجداع
» كوني كأجمل تفاحة...نصيحة موضحة بالصور......
» خالد مقداد و زيارتة للجزائر
» شرح منهج الكيمياء كامل وشامل للصف الاول الثانوى
» وظائف في الجهاز المركري للمحاسبات

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008  :: خيمة الدوايمة :: منتدى قرية الدوايمة - توثيق الرواية الشفوية لمجزرة وشهداءالدوايمة-
انتقل الى: