موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

أخبار .. بحث.. سياسة .. آدب .. ثقافة عامة .. حرية رأي .
 
الرئيسيةبوابة فلسطينالتسجيلالأعضاءدخول
من حروف أسم الدوايمة يتكون وطني الدوايمة(د .. دم)(و..وطني)( أ .. أوثقه)(ي.. يأبى)(م .. مسح )(هـ .. هويته) (دم وطني أوثقه يأبى مسح هويته)...نضال هدب


أن نسي العالم مجزرة الدوايمة أو تناسىى فان طور الزاغ الكنعاني سيظل شاهداً أميناً على المجزرةالمتواجدون الآن ؟
المواضيع الأخيرة
» كيف تخشـــع في صلاتك ؟
السبت أغسطس 05, 2017 3:52 am من طرف الشيخ جميل لافي

» البيع المُحرّم في الإسلام . الجزء الأول
الأحد مارس 06, 2016 1:45 am من طرف الشيخ جميل لافي

» إن من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشرّ ومنهم من يُهاب لله ومنهم إذا رؤوا ذُكر الله
السبت يناير 30, 2016 5:48 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» مشروع وثيقــــة شـــرف عشائر الدوايمة”
الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:24 am من طرف نضال هديب

» ادخل احصاء ابناء الدوايمة في الشتات
الإثنين نوفمبر 30, 2015 5:41 pm من طرف أدارة الدوايمة

» الدوايمة ليست قبيله ولا عشيرة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 3:18 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة ..أنا لاجىء من فلسطين في الداخل والشتات اوقع لا تنازل عن حقي بالعودة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 4:23 am من طرف نضال هديب

» لإحياء المجزرة التي تعرضت لها قريتهم «غزة» توقد ذاكرة أبناء الدوايمة وتدفعهم للتحرك قانونياً
الإثنين نوفمبر 02, 2015 5:45 pm من طرف نضال هديب

» مجزرة الدوايمة وصرخة الدم النازف.بقلم .نضال هديب
الخميس أكتوبر 29, 2015 10:54 am من طرف نضال هديب

» صباح الخير يا دوايمة
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:24 am من طرف نضال هديب

» خربشات نضال . قال القدس لمين
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:22 am من طرف نضال هديب

» المستوطنون يستعدون لاكبر عملية اقتحام للأقصى
الخميس سبتمبر 17, 2015 2:04 pm من طرف نضال هديب

» اخي ابن الدوايمة \ البوم صور لقاءات ومناسبات ابناءالدوايمة في الداخل والشتات
الخميس سبتمبر 17, 2015 1:44 pm من طرف نضال هديب

» اجمل ترحيب بالاعضاء الجدد الذين انظمو لقافلة منتديات الدوايمة وهم السادة
الخميس أغسطس 20, 2015 1:04 pm من طرف ahmad-lafi

» ما هوَ ثمن الجـنـّة ؟؟ .
الخميس أغسطس 06, 2015 7:18 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» حرمة الإحتفال بعيد الأم المزعوم
الأربعاء مارس 18, 2015 5:13 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» القناعة للشاعر عطا سليمان رموني
الأربعاء ديسمبر 24, 2014 11:04 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» قرية الدوايمة المغتصبة لا بديل عنها ولو بالقدس
الثلاثاء ديسمبر 23, 2014 3:08 pm من طرف أحمد الخضور

» عن حقي ابد ما احيد للشاعر عطا سليمان رموني
الإثنين ديسمبر 22, 2014 1:16 pm من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» بابي لعبدي مشرع للشاعر عطا سليمان رموني
الثلاثاء نوفمبر 25, 2014 8:25 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» الذكرى الـ97 لوعد بلفور المشؤوم
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

»  نائب رئيس الكنيست الإسرائيلي موشيه فيغلن اقتحم الحرم القدسي
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» يووم سقوط الدوايمة
الثلاثاء أكتوبر 28, 2014 9:37 pm من طرف نضال هديب

» حذاري ان تعبثوا بالوطن
السبت أكتوبر 25, 2014 9:34 pm من طرف نضال هديب

» اعلان وفاة زوجة الحاج عبد الحميد ياسين هديب وحفيدة ابن رامي عبد الحميد
الجمعة أكتوبر 24, 2014 9:32 pm من طرف نضال هديب

» جرح مجزرة الدوايمة يأبى الإلتئام بقلم نضال هديب
السبت سبتمبر 27, 2014 11:04 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة / كتاب توراة الملك ........ دليل لقتل الفلسطينيين
السبت سبتمبر 27, 2014 10:58 pm من طرف نضال هديب

» غداً السبت الموافق 27ايلول 2014 تحتفل بالعام السادس لتاسيس منتدى الدوايمة
الجمعة سبتمبر 26, 2014 3:27 pm من طرف نضال هديب

» أحاديث لا تصح في الأضحية وفي المسح على رأس اليتيم
الجمعة سبتمبر 26, 2014 1:34 am من طرف الشيخ جميل لافي

» فضائل صوم ست من شوال
الجمعة أغسطس 08, 2014 1:46 am من طرف الشيخ جميل لافي

» قرر الرئيس محمود عباس تشكيل الوفد الفلسطيني الى القاهرة كما يلي :-
السبت أغسطس 02, 2014 12:27 am من طرف نضال هديب

» بان كي مون يطالب بـ "الافراج فورا" عن الجندي الاسرائيلي الاسير
السبت أغسطس 02, 2014 12:17 am من طرف نضال هديب

» لقناة البريطانية العاشرة الجندي الاسراييلي الاسير بريطاني الجنسية
السبت أغسطس 02, 2014 12:12 am من طرف نضال هديب

» الاسير هدار غولدين ابن عم وزير الدفاع الاسرائيلي
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:08 pm من طرف نضال هديب

» اسر الجندي الصهيوني الملازم الثاني هدار غولدين
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:07 pm من طرف نضال هديب

» في ذكرى رحيل أمي
الجمعة أغسطس 01, 2014 6:20 pm من طرف نضال هديب

» ينعى موقع منتدى الدوايمة الاكتروني بشديد الحزن والاسى الجامعه العربية
الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:34 am من طرف نضال هديب

» تضامنا مع غزة شبكة منتديات الدوايمة تدعوا اقتصار مظاهر العيد على الشعائر الدينية
السبت يوليو 26, 2014 7:45 pm من طرف نضال هديب

» توفيت الصحفية عزة سامي، نائب رئيس صحيفة الأهرام التي قالت «كتر خيرك يا نتنياهو ربنا يكتر
السبت يوليو 26, 2014 1:43 am من طرف نضال هديب

» أغنية الجندي المخطوف (شاؤول ارون)عملوها الفدائية
الخميس يوليو 24, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

» اظرب اظرب تل أبيب
الخميس يوليو 24, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» أخوتي في غزة الصمود والله دمائكم عزيزة وابنائكم ابنائنا
الإثنين يوليو 21, 2014 4:08 am من طرف نضال هديب

» يوم اسود على اسرائيل مقتل قائد اللواء الجولاني واسر جندي صهيوني
الإثنين يوليو 21, 2014 3:13 am من طرف نضال هديب

» طلاق صلية صواريخ من مدينة صور جنوب لبنان اتجاه الجليل الاعلى ومدينة نهارية
الأحد يوليو 13, 2014 3:42 am من طرف نضال هديب

» التلفزيون الاسرئيلي المقاومة الفلسطينية فعلت مالاتفعلة الجيوش العربية
الأحد يوليو 13, 2014 1:52 am من طرف نضال هديب

» خبر عاجل القسام تمطر تل ابيب بصواريخ جديدة ج 80
الأحد يوليو 13, 2014 1:38 am من طرف نضال هديب

» هزة غربال
السبت يوليو 12, 2014 9:29 pm من طرف نضال هديب

» الخارجية الامريكية: اسرائيل اتخذت خطوات لمنع سقوط ضحايا بينما لم تفعل حماس ذلك
السبت يوليو 12, 2014 9:03 pm من طرف نضال هديب

» القيادة الفلسطينية: الأولوية لوقف العدوان
السبت يوليو 12, 2014 9:01 pm من طرف نضال هديب

» أردن الدولة «الأكثر إحراجا» بسبب العدوان الإسرائيلي
السبت يوليو 12, 2014 8:54 pm من طرف نضال هديب


شاطر | 
 

 اليوم ذكرى مذبحة الحرم الإبراهيمي الشريف 15 رمضان 1414 هـ - 25-2-1994م

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نضال هديب
المدير العام
المدير العام
avatar

العمر : 52
المزاج :

مُساهمةموضوع: اليوم ذكرى مذبحة الحرم الإبراهيمي الشريف 15 رمضان 1414 هـ - 25-2-1994م   الإثنين أغسطس 15, 2011 9:06 pm

اليوم ذكرى مجزرة الحرم الإبراهيمي الشريف في مدينة الخليل في الضفة الغربية.
ففي 25-2-1994م خطّت يد الغدر في ذاكرة الأيام سطوراً حمراء دامية، وسفك الحقد الصهيوني المسعور أزكى الدماء، فارتكب المجرم السفاح باروخ جولدشتاين مجزرة دموية نكراء في الحرم الإبراهيمي الشريف، سقط فيها المصلّون العزّل مضرجين بدمائهم.
وتعتبر المجزرة عدواناً جديداً على القيم الأخلاقية والشرائع الإلهية والقوانين والمعاهدات الدولية، واعتداء صارخاً انتهكت فيه قداسة المكان والزمان وجلال الصلة بالله عز وجلّ، فالمكان هو الحرم الإبراهيمي الشريف، مثوى الأنبياء وبيت الله المقدّس، والزمان هو يوم الجمعة الفضيل من شهر رمضان المبارك شهر الصيام والقيام، وأما الصلة بالله تعالى، فقد انتهكت بذبح المصلين الركّع السجود بين يديه سبحانه في صلاة الفجر، التي تشهدها ملائكة الرحمن.
كانت المجزرة مسلسلاً من القتل، استباح الدم الفلسطيني، ابتدأ في المحراب وامتد إلى مداخل الحرم والسلم المؤدي إليه، ووصل إلى الشوارع والطرقات ومحيط المستشفيات، فطال رصاص الظلم والغدر مَن هبوا للتبرع بالدم، وإنقاذ الجرحى ونقل المصابين، ولم ينجُ منه المشيعون، فكان الشهداء بالعشرات والجرحى والمصابون بالمئات.
ويسارع جيش الاحتلال إلى التنصل من المسؤولية، لكن الأدلة والإجراءات بعد المجزرة، تؤكد دوره فيها، فقد كان الرصاص ينهمر على الناس من كل صوب، وأعاق جنوده عمليات الإنقاذ كعادتهم في كل مجزرة، فلم يسمحوا لسيارات الإسعاف بالوصول إلى مداخل الحرم، وعوقب أهل المدينة بالاعتقالات ومنع التجول وفرض الحصار، أما المجرم جولدشتاين، فقد كوفئ وأقيم له نصب تذكاري، واعتبر بطلاً قديساً.
وقال الدكتور الشيخ تيسير رجب التميمي، قاضي قضاة فلسطين، رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي، إن المجزرة يوم لا ينسى في تاريخ مدينة خليل الرحمن الباسلة التي خرجت غاضبة ثائرة، وخرجت معها جماهير شعبنا الفلسطيني في كل مكان في القدس والضفة وفي غزة، وامتدت الشرارة إلى داخل فلسطين المحتلة عام 48 في مسيرات ومظاهرات ومواجهات دامية، فتصدت لهم قوات الاحتلال وجنودها المدججون بالسلاح، وفتحوا عليهم النار فسقطت كوكبة جديدة من الشهداء غيلة وغدراً.
وأضاف أن المجزرة كانت مخططاً مدروساً لتحقيق هدف مرسوم، هو تهويد الحرم الإبراهيمي الشريف، وقلب مدينة خليل الرحمن، فبعد انقضاء فترة حظر التجول الذي فرض على المدينة لأكثر من شهر، وبعد إغلاق الحرم في وجه المصلين المسلمين لأكثر من شهرين، فوجئ أهل المدينة بتقسيمه وتهويد الجزء الأكبر منه، وتحديد عدد المصلين وأوقات دخولهم إليه، بينما يسمح لليهود بالدخول والخروج متى شاؤوا، وبتشديد الإجراءات في قلب المدينة.
وتابع: لكن هذه المدينة الصامدة، التي شهدت مذبحة الفجر، وعاودت الوقوف بثبات، ستبقى عربية إسلامية بجهود أبنائها المخلصين الأوفياء، الذين يعاهدون الله على التمسك بها والدفاع عنها، ومواصلة إعمارها والتسوق من أسواقها والمواظبة على الصلاة في مسجدها الإبراهيمي الشريف، ليبقى عامراً بالمؤمنين، يصدع من على مآذنه صوت الحق الله أكبر، فهو مسجد خالص للمسلمين بجميع بنائه وحجراته وأروقته وأبوابه، ولا حق لليهود فيه من قريب أو بعيد، فلن تزيدهم المجازر إلا إصراراً على رفض الانكسار، لأنهم موقنون بأن الحياة الطبيعية لمدينة الأنبياء والصالحين لن تعود إلا برحيل آخر مستوطن وجندي محتل عن أرضها الطهور.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نضال هديب
المدير العام
المدير العام
avatar

العمر : 52
المزاج :

مُساهمةموضوع: رد: اليوم ذكرى مذبحة الحرم الإبراهيمي الشريف 15 رمضان 1414 هـ - 25-2-1994م   الإثنين أغسطس 15, 2011 9:10 pm

[youtube][/youtube]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو جهاد
نائب المدير مسؤول التوثيق الشفوي والأعلامي
نائب المدير مسؤول التوثيق الشفوي والأعلامي



مُساهمةموضوع: رد: اليوم ذكرى مذبحة الحرم الإبراهيمي الشريف 15 رمضان 1414 هـ - 25-2-1994م   الإثنين أغسطس 15, 2011 11:50 pm

عند السجود وقبل إستكمالهم لصلاة الفجر في الحرم الإبراهيمي دخل على المصلين يهودي أمريكي يدعى باروخ غولدشتاين وهو يحمل كل ظلام الحقد التوراتي في صدره وفي يديه بندقيته الرشاشة وقنابل يدوية وكانت المجزرة التي علت فيها الى السماء ارواح 50 مصلياً ونزفت فيها دماء 349 مصاب بعد أن أفرغ كل ما لديه من رصاص وقنابل على الساجدين .

ولقد ثبت لاحقاً أن غولدشتاين لم يرتكب المجزرة وحده بل شاركه فيها جنود العصابات الصهيونية الذين أغلقوا باب الحرم حتي لا يتمكن المصلون من مغادرته ومنعوا كذلك سيارات الإسعاف من الإقتراب من المنطقة .
وحين حاول المواطنون نجدة المصلين قابلهم جنود يهود بإطلاق الرصاص الكثيف مما اوقع على الفور 29 شهيداً وعشرات الجرحى .

لقد لاقت مذبحة الحرم تأييداً من الغالبية العظمى في الكيان الصهيوني ، وعندما سؤل الحاخام اليهودي موشي ليفنغر عما إذا كان يشعر بالأسف على من قتلهم غولدشتاين رد قائلاً إن مقتل العربي يؤسفني بالقدر الذي يؤسفني مقتل ذبابة [يسرائيل شاحاك ـ الشريعة اليهودية] هذا ويعتبر اليهود غولدشتاين بمثابة قديس كما وجعلوا من قبره مزاراً وقد خصص الكيان الصهيوني عدداً من جنود حرس الشرف الذين يؤدون له التحية العسكرية كل صباح والى يومنا هذا .
ويقول الكاتب اليهودي شاحاك في كتابه المذكور أن الشريعة اليهودية(هالاخا) تطالب في الحقيقة كل يهودي القيام بنفس ما قام به غولدشتاين ولدعم ما يقول فقد ساق في كتابه كلمات الحاخام دوف ليور الذي وصف فيها غولدشتاين بالمؤمن التقي وأن ما فعله كان من أجل الرب وبإسمه .


الحرم الإبراهيمي ثكنة عسكرية على طريق تحويله لكنيس يهودي



يُحيي أكثر من خمسة وثلاثين عائلة "خليلية" الذكرى الثالثة عشرة للمجزرة الرهيبة التي نفّذها الدكتور باروخ غولدشتاين في الخامس عشر من شهر رمضان من العام 1994م، الخامس والعشرين من شباط من العام ذاته، والتي راح ضحيتها تسعة وعشرون شهيداً داخل الحرم وستة آخرون خارجه.
" الطبيب الحاقد " باروخ غولدشتاين والذي كان قد رضع الكراهية حيث ولد في أزقّة وشوارع بروكلين ، والذي فرّغ كره 35 عاماً للفلسطينيين وهي سنوات عمره حتى لقي حتفه داخل الحرم على أيدي السجّد يوم المجزرة ، فقد كانت فوهة بندقيته " جليل " والرصاصات التي اندفعت منها عطشى لذاك الدم الطهور الذي لا زالت رائحته الزكية تعطّر أروقة الحرم وحجارته التي تلونت بلونه يوم المجزرة .

وبعد .. ماذا بعد .. صار السفاح بطلاً ، لا بل باتت ما اقترفت يداه حلماً لمن رضعوا ما رضع غولدشتاين ، ليُدفن " الطبيب " على مدخل واحدة ممن تحتضن بين ذراعيها أشد العقول اليهودية تطرفاً ، إنها مستوطنة " كريات أربع " والمقامة على حساب أراضي المواطنين شرق الخليل ، فكلما إقترب موعد الذكرى الأليمة ، تذرف العيون الفلسطينية دموع الحُزن على شهدائها كما وتبكي في الوقت ذاته العيون اليهودية أيضاً على مقتل " الطبيب الوفي " ، وأن الفرق بين كلتا الدمعتين واحد ، فتلك دموع مسمومة وهذه دموع طهورة ، والسبب أن رب العزّة لم ولن يبعث بنبي يدعو الى دين جديد يبيح إراقة دم الأبرياء دون سبب ، فكيف لو كانوا أولئك داخل أكثر الأماكن قداسة وطهارة على وجه الأرض ؟!

حتى الديانات السماوية جميعها قد خلت من أي آية أو سورة أو حديث ، حتى من أي نص إلهي يدعو للقتل دون سبب، حتى في دينهم وهم يعلمون ذلك جيداً ، والسؤال هنا ، لماذا المجزرة ؟؟

مجزرة الحرم الإبراهيمي الشريف لم تكن سوى مجرد مشهد لا أكثر ولا أقل ، لكنه كان مشهداً مهماً للغاية ، أدّى فيه غولدشتاين أهم الأدوار في حياة غيره من اليهود لا في حياته هو ، فغولدشتاين لم يكن سوى مفتاح للحلقة الأولى في مسلسل السيطرة على الحرم الإبراهيمي ومصادرته وتحويله الى كنيس يهودي يرتاده الحجاج اليهود في الأعياد وغيرها ، ويحرسه المئات من الجنود المدججين بالسلاح ، فمن يعلم ! ربما لن يبقى من الحرم الشريف سوى صورة تزيّن بها جدران منزلك ، فقد لا تستطيع حتى إلقاء مجرد نظرة على البناء الشريف عن بُعد مئات الأمتار ، ليقال لك ... ممنوع الصلاة في هذا المكان !!

مجزرة الحرم الإبراهيمي الشريف فتحت أمام اليهود باب الغنائم على مصراعيه ، حيث نهل اليهود من الشريان الفلسطيني ما لم يكفيهم حتى اليوم ، ولن يكفيهم غداً أيضاً ، ليُترك الجسد الفلسطيني ينزف حتى الموت ، فهذا هو الحلم ، والذي بدأ وبالفعل يُلمس على أرض الواقع ، فالحرم الشريف ، المسجد الإسلامي الخالص ، حرم إبراهيم الخليل عليه السلام ، يصادر أكثر من نصفه لصالح المتدينين اليهود ، وعلى الأرض فهو مصادر بالكامل .

بوابات حديدية عملاقة قسمت جسد المسجد الى نصفين ، وعلى كل بوابة جندي داخل غُرفة صغيرة محصنة وهي ليست لغرض الحراسة !! بل بإنتظار تنفيذ أوامر حتى هو لا يعرفها ، وعلى المدخل اليتيم الوحيد للحرم والذي خصص للمسلمين فقط ، تم وضع بوابتين إلكترونيتين ثابتتين يتحكم بمن أراد العبور من خلالها أربعة جنود على الأقل على كل واحدة منهما ، وعلى بُعد أمتار قليلة فقط من المدخل الرئيس للحرم توجد بوابتين حديديتين لولبيتين وثالثة إلكترونية يتحكم بها جُندي عن بُعد ، حيث أن ما تفرضه مزاجية سلطات الإحتلال الصهيوني هو فقط الذي يطبق رغماً عن الجميع .. على الجميع ، الصغير قبل الكبير والعجوز قبل الرضيع والرجل قبل المرأة ، فلم يتبقى إلاّ أن يضع الجنود ساعات على أفواه المصلين كي تحسب كمية الهواء التي يتنفسونها كل يوم !!

سطح الحرم الإبراهيمي لم يخلو من التواجد الأمني الصهيوني " المهم " ، حيث سلالم وخيام وأكياس رمل وأسلحة ثقيلة وجنود لا يتركون أماكنهم أبداً إلاّ للتبديل أو لإستلام الطعام فقط ؟؟

ومن داخل الحرم الى مدخله الرئيسي الى سطحه ، تتسع الدائرة أكثر فأكثر، فكلما إتسعت كلما زادت الحراسة والحواجز وأعداد الجنود ، هذا بالإضافة الى كاميرات المراقبة والنقاط المنتشرة فوق أسطح المنازل ، فمسافة قليلة جداً تلك التي تفصل الحرم عن معسكر للجيش الصهيوني الذي يضم مئات الجنود ، إضافة الى مركزين للشرطة الصهيونية، ناهيك عن ثلاثة غرف زجاجية تم غرسها على ثلاثة طرقات رئيسة تأدي للحرم ، وخلف هذه الغرف بؤر إستيطانية ومدرستين دينيتين تدرسان أبجدية القتل والإجرام وبكل تقنية وبراعة ، كي تخرّج في كل عام العشرات من ماركة " غولدشتاين " .





شهداء مجزرة الحرم الابراهيمى 1994م


رائد عبدالمطلب حسن النتشة
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1974
الخليل

علاء بدر عبدالحليم طه ابو سنينه
25/2/1994
الخليل
فلسطيني
1977
الخليل

مروان مطلق حامد ابو نجمة
25/2/1994
الخليل
فلسطيني
1962
الخليل

ذياب عبداللطيف حرباوي الكركي
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1970
الخليل

خالد خلوي ابو حسين أبو سنينه
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1936
الخليل

نور الدين ابراهيم عبيد المحتسب
25/2/1994
الخليل
فلسطيني
1972
الخليل

صابر موسى حسني كاتبة بدير
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1957
الخليل

نمر محمد نمر مجاهد
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1960
الخليل

كمال جمال عبدالغني قفيشة
25/2/1994
الحرم الاباهيمي
فلسطيني
1981
الخليل

عرفات موسى يوسف برقان
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1966
الخليل

راجي الزين عبدالخالق غيث
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1947
الخليل

وليد زهير محفوظ ابو حمدية
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1981
الخليل

سفيان بركات عوف زاهدة
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1973
الخليل

جميل عايد عبدالفتاح النتشة
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1946
الخليل

عبدالحق ابراهيم عبدالحق الجعبري
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1939
الخليل

سلمان عواد عليان الجعبري
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1957
الخليل

طارق عدنان محمد عاشور ابو سنينه
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1980
الخليل

عبدالرحيم عبدالرحمن سلامة
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1946
الخليل

جبر عارف ابو حديد أبو سنينه
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1983
الخليل

حاتم خضر نمر الفاخوري
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1968
الخليل

سليم ادريس فلاح ادريس
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1967
الخليل

رامي عرفات علي الرجبي
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1983
الخليل

خالد محمد حمزة عبدالرحمن الكركي
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1976
الخليل

وائل صلاح يعقوب المحتسب
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1966
الخليل

زيدان حمودة عبدالمجيد حامد
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1968
الخليل

احمد عبدالله محمد طه ابو سنينه
25/2/1994
الحرم الاباهيمي
فلسطيني
1969
الخليل

طلال محمد داود محمود دنديس
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1968
الخليل

عطية محمد عطية السلايمة
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1961
الخليل

اسماعيل فايز اسماعيل قفيشة
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1966
الخليل

نادر سلام صالح زاهدة
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1975
الخليل

ايمن ايوب محمد القواسمي
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1973
الخليل

عرفات محمود احمد البايض
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1966
الخليل

محمود صادق محمد ابو زعنونة
25/2/1994
الحرم الابراهيمي
فلسطيني
1945
الخليل





صاح الرضيـع بحرقـة أواه من ذا الشهيـد تكلمـي أمـاه
من ذا الذي لف البياض جبينه من ذا الذي حمر الدما غطـاه
سالت دموع الأم تذرف حرقة ماذا تجيب على الرضيع دعاه
أتقول يا كبدي أبـوك مـودع أم أن هذا الجسم جسم سـواه
صمتت ودمع العين بلل خدها ماذا أقول وقـد فقـدت أبـاه
وقفت على جسد الشهيد بحرقة والطفل ينظـر صارخـا أواه
هذا أبي يا أم لا تخفي علـي ماذا جـرى يـا أم وا أبتـاه
عند السحور حضنتني في لهفة والى الصلاة خرجت يا ويلاه
كانت ثيابك يا أبـي وضـاءة كالثلج في وسط الظـلام أراه
والنور وجهك لا يفارق يا أبي ماذا جرى يا أم مـن أخفـاه
قبلتني عند الحور وقلت لـي انأ راجع بعد الصـلاة فتنـاه
مالي أراك وبالدماء مضـرج وبلا حراك والسكون سجـاه
أين ابتسامتك البريئة يـا أبـي فانا الذي لا يرتضـي بسـواه
أبتاه لا تخفـي علـي حقيقـة فانا الصبور وأنت مـن ربـاه





ولسان حال الوالد يقول


أو تذكرون بنـي مـذ ودعتكـم عند السحور وقلت يا وا شوقـاه
وذهبت للحرم الشريـف مصليـا والـى الإلـه منجـيـا ربــاه
كنـا سجـودا للإلـه بجمـعـة فيها الخشوع من الصيـام غشـاه
خرقت رصاصات الحقود ظهورنا غطت دمـاء الصائمـان ثـراه
ومن خليل الله ها أنـا يـا أبـي نحو الجنـان أسيـر وا شوقـاه
فهناك احمد والصحاب جميعهـم هـذا بنـي جـزاء مـا ألـقـاه
لي إخوة لف التـراب جسومهـم فحنين قلبـي فـي العلـى ألقـاه
لي امجد بـل أمجديـن طواهمـا تبر الخليـل مـن الدمـا سقيـاه
وتعطر المسـك التـراب وحقـه هــذا محـمـد بالـدمـا رواه
وفريد(3) سبقا قد ترجـل قبلنـا نحو العلى فخطوت مثـل خطـاه
وعماد عقل للمعالـي قـد سمـا فتزينـي يـا حـورنـا للـقـاه
هذا أنا بالصحب الحق يـا أبـي فإلـى جنـان الخلـد وا شوقـاه
فاصبر بنـي ولا أريـدك باكيـا أسد العقيـدة لـن يـداس ثـراه

الطفل البريء يودع أباه


مسح الدماء عن الجبين مخضبا كـف البـراءة بالدمـا حنـاه
وعلى جبين الفجر سطر قبلـة فتعطرت مـن طعمـه شفتـاه
وقال يـا أبـت لدربـك لازم نحو الشهـادة لا تخـف أبتـاه
سأكون للام الحنون كمـا أنـا بطـلا جريئـا لا تليـن قنـاه
وعلى يهود الغدر أعلن نقمتـي حتى أسجـي جمعهـم بدمـاه
وأكون للقسـام خيـر مجاهـد فكتائـب القـسـام وا ثــأراه
والى جنان الخلد فامضي يا أبي قد فزت بالفردوس وا فـوزاه




عذراً فلسطين قد أطلـــــنا الغيــــــــــــــــبــة ؟؟؟
وعائدون اليـــــك رغم الحزن والخيبــــــــة ؟؟؟
أقصانا اعذرنا فلــــــــن نطيل المســــــافات ؟؟؟
فزيت سراجك دمنا وقلمنا لن يكون ذكريات ؟؟؟]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اليوم ذكرى مذبحة الحرم الإبراهيمي الشريف 15 رمضان 1414 هـ - 25-2-1994م
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008  :: خيمة القضيه الفلسطينية :: منتدى - القضية الفلسطينية والقدس ومخيمات الشتات-
انتقل الى: