موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

أخبار .. بحث.. سياسة .. آدب .. ثقافة عامة .. حرية رأي .
 
الرئيسيةبوابة فلسطينالتسجيلالأعضاءدخول
من حروف أسم الدوايمة يتكون وطني الدوايمة(د .. دم)(و..وطني)( أ .. أوثقه)(ي.. يأبى)(م .. مسح )(هـ .. هويته) (دم وطني أوثقه يأبى مسح هويته)...نضال هدب


أن نسي العالم مجزرة الدوايمة أو تناسىى فان طور الزاغ الكنعاني سيظل شاهداً أميناً على المجزرةالمتواجدون الآن ؟
المواضيع الأخيرة
» كيف تخشـــع في صلاتك ؟
السبت أغسطس 05, 2017 3:52 am من طرف الشيخ جميل لافي

» البيع المُحرّم في الإسلام . الجزء الأول
الأحد مارس 06, 2016 1:45 am من طرف الشيخ جميل لافي

» إن من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشرّ ومنهم من يُهاب لله ومنهم إذا رؤوا ذُكر الله
السبت يناير 30, 2016 5:48 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» مشروع وثيقــــة شـــرف عشائر الدوايمة”
الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:24 am من طرف نضال هديب

» ادخل احصاء ابناء الدوايمة في الشتات
الإثنين نوفمبر 30, 2015 5:41 pm من طرف أدارة الدوايمة

» الدوايمة ليست قبيله ولا عشيرة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 3:18 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة ..أنا لاجىء من فلسطين في الداخل والشتات اوقع لا تنازل عن حقي بالعودة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 4:23 am من طرف نضال هديب

» لإحياء المجزرة التي تعرضت لها قريتهم «غزة» توقد ذاكرة أبناء الدوايمة وتدفعهم للتحرك قانونياً
الإثنين نوفمبر 02, 2015 5:45 pm من طرف نضال هديب

» مجزرة الدوايمة وصرخة الدم النازف.بقلم .نضال هديب
الخميس أكتوبر 29, 2015 10:54 am من طرف نضال هديب

» صباح الخير يا دوايمة
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:24 am من طرف نضال هديب

» خربشات نضال . قال القدس لمين
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:22 am من طرف نضال هديب

» المستوطنون يستعدون لاكبر عملية اقتحام للأقصى
الخميس سبتمبر 17, 2015 2:04 pm من طرف نضال هديب

» اخي ابن الدوايمة \ البوم صور لقاءات ومناسبات ابناءالدوايمة في الداخل والشتات
الخميس سبتمبر 17, 2015 1:44 pm من طرف نضال هديب

» اجمل ترحيب بالاعضاء الجدد الذين انظمو لقافلة منتديات الدوايمة وهم السادة
الخميس أغسطس 20, 2015 1:04 pm من طرف ahmad-lafi

» ما هوَ ثمن الجـنـّة ؟؟ .
الخميس أغسطس 06, 2015 7:18 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» حرمة الإحتفال بعيد الأم المزعوم
الأربعاء مارس 18, 2015 5:13 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» القناعة للشاعر عطا سليمان رموني
الأربعاء ديسمبر 24, 2014 11:04 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» قرية الدوايمة المغتصبة لا بديل عنها ولو بالقدس
الثلاثاء ديسمبر 23, 2014 3:08 pm من طرف أحمد الخضور

» عن حقي ابد ما احيد للشاعر عطا سليمان رموني
الإثنين ديسمبر 22, 2014 1:16 pm من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» بابي لعبدي مشرع للشاعر عطا سليمان رموني
الثلاثاء نوفمبر 25, 2014 8:25 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» الذكرى الـ97 لوعد بلفور المشؤوم
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

»  نائب رئيس الكنيست الإسرائيلي موشيه فيغلن اقتحم الحرم القدسي
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» يووم سقوط الدوايمة
الثلاثاء أكتوبر 28, 2014 9:37 pm من طرف نضال هديب

» حذاري ان تعبثوا بالوطن
السبت أكتوبر 25, 2014 9:34 pm من طرف نضال هديب

» اعلان وفاة زوجة الحاج عبد الحميد ياسين هديب وحفيدة ابن رامي عبد الحميد
الجمعة أكتوبر 24, 2014 9:32 pm من طرف نضال هديب

» جرح مجزرة الدوايمة يأبى الإلتئام بقلم نضال هديب
السبت سبتمبر 27, 2014 11:04 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة / كتاب توراة الملك ........ دليل لقتل الفلسطينيين
السبت سبتمبر 27, 2014 10:58 pm من طرف نضال هديب

» غداً السبت الموافق 27ايلول 2014 تحتفل بالعام السادس لتاسيس منتدى الدوايمة
الجمعة سبتمبر 26, 2014 3:27 pm من طرف نضال هديب

» أحاديث لا تصح في الأضحية وفي المسح على رأس اليتيم
الجمعة سبتمبر 26, 2014 1:34 am من طرف الشيخ جميل لافي

» فضائل صوم ست من شوال
الجمعة أغسطس 08, 2014 1:46 am من طرف الشيخ جميل لافي

» قرر الرئيس محمود عباس تشكيل الوفد الفلسطيني الى القاهرة كما يلي :-
السبت أغسطس 02, 2014 12:27 am من طرف نضال هديب

» بان كي مون يطالب بـ "الافراج فورا" عن الجندي الاسرائيلي الاسير
السبت أغسطس 02, 2014 12:17 am من طرف نضال هديب

» لقناة البريطانية العاشرة الجندي الاسراييلي الاسير بريطاني الجنسية
السبت أغسطس 02, 2014 12:12 am من طرف نضال هديب

» الاسير هدار غولدين ابن عم وزير الدفاع الاسرائيلي
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:08 pm من طرف نضال هديب

» اسر الجندي الصهيوني الملازم الثاني هدار غولدين
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:07 pm من طرف نضال هديب

» في ذكرى رحيل أمي
الجمعة أغسطس 01, 2014 6:20 pm من طرف نضال هديب

» ينعى موقع منتدى الدوايمة الاكتروني بشديد الحزن والاسى الجامعه العربية
الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:34 am من طرف نضال هديب

» تضامنا مع غزة شبكة منتديات الدوايمة تدعوا اقتصار مظاهر العيد على الشعائر الدينية
السبت يوليو 26, 2014 7:45 pm من طرف نضال هديب

» توفيت الصحفية عزة سامي، نائب رئيس صحيفة الأهرام التي قالت «كتر خيرك يا نتنياهو ربنا يكتر
السبت يوليو 26, 2014 1:43 am من طرف نضال هديب

» أغنية الجندي المخطوف (شاؤول ارون)عملوها الفدائية
الخميس يوليو 24, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

» اظرب اظرب تل أبيب
الخميس يوليو 24, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» أخوتي في غزة الصمود والله دمائكم عزيزة وابنائكم ابنائنا
الإثنين يوليو 21, 2014 4:08 am من طرف نضال هديب

» يوم اسود على اسرائيل مقتل قائد اللواء الجولاني واسر جندي صهيوني
الإثنين يوليو 21, 2014 3:13 am من طرف نضال هديب

» طلاق صلية صواريخ من مدينة صور جنوب لبنان اتجاه الجليل الاعلى ومدينة نهارية
الأحد يوليو 13, 2014 3:42 am من طرف نضال هديب

» التلفزيون الاسرئيلي المقاومة الفلسطينية فعلت مالاتفعلة الجيوش العربية
الأحد يوليو 13, 2014 1:52 am من طرف نضال هديب

» خبر عاجل القسام تمطر تل ابيب بصواريخ جديدة ج 80
الأحد يوليو 13, 2014 1:38 am من طرف نضال هديب

» هزة غربال
السبت يوليو 12, 2014 9:29 pm من طرف نضال هديب

» الخارجية الامريكية: اسرائيل اتخذت خطوات لمنع سقوط ضحايا بينما لم تفعل حماس ذلك
السبت يوليو 12, 2014 9:03 pm من طرف نضال هديب

» القيادة الفلسطينية: الأولوية لوقف العدوان
السبت يوليو 12, 2014 9:01 pm من طرف نضال هديب

» أردن الدولة «الأكثر إحراجا» بسبب العدوان الإسرائيلي
السبت يوليو 12, 2014 8:54 pm من طرف نضال هديب


شاطر | 
 

 بعض مذكراتي في حرب غزة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نضال هديب
المدير العام
المدير العام
avatar

العمر : 52
المزاج :

مُساهمةموضوع: بعض مذكراتي في حرب غزة   السبت أغسطس 20, 2011 1:06 am

فبراير 23, 2009
بعد أن انتهيت من تقديم الامتحانات النهائية لهذا الفصل الذي لن ننساه لما حل به ، وكما وعدتكم في تدوينة سابقة ان أحدثكم عن بعض مذكراتي التي دونت جلها خلال الحرب على غزة ، ها أنا ذا أعرض لكم بعضاً مما عايشته أنا ومن حولي ..
اليوم الأول : يوم السبت 27/12/2008
في تمام الساعة الحادية عشر وخمس وعشرون دقيقة صباحاً 11:25 كنت مندمجاً في الدراسة وتحديداً ” مادة statics” الاستاتيكا ..” ليس مهماً ولكني أذكر اللحظة الأولى بعناية” ، حينها حدث الانفجار الأول ، هرعت إلى النافذة ظاناً أنه استهداف لسيارة مارة على الشارع العام ولكن تبعه انفجار ثانٍ ثم ثالث ثم رابع …… ثم .. لم يعد باستطاعتي إحصاء عدد القذائف والصواريخ لأن الوضع بدأ ينبيء بالخطورة التي لا تقتضي أن يلتفت فيها الشخص لعد الصواريخ بقدر أن يعد الأشخاص المتواجدين في المنزل ليعرف من بالخارج ومن بالداخل .
في تلك اللحظات .. توجهنا ” كل من يوجد في المنزل ” إلى الطابق السفلي اعتقاداً منا بأنه في مأمن ، أذكر حينها قلق الجميع وخاصةً قلق جدتي على أبنائها ” والدي وأعمامي ” ومن هم خارج المنزل من أحفادها ، كحال كل أم وكل فلسطيني ، لا شك أننا حاولنا الاتصال بالجميع للاطمئنان ولكن لا فائدة فشبكة الاتصال تعطلت ، والقلق يزداد شيئاً فشيئاً إلى أن عاد من بالخارج سالمين والحمد لله ولكن لا شك أن الحالة النفسية كانت صعبة خصوصاً الأطفال الذين كانوا في موقع الحدث وما زلت أذكر اختي الصغرى التي قدمت تسبقها دمعاتها .. كيف لا وقد استهدف المركز المجاور لمدرستها ..
بعد ساعتين تواردت الاخبار باستشهاد فلان .. وإصابة فلان .. وقبل أن يستقر الخبر الأول في النفس فتتقبل الصدمة حتى يصل الخبر الثاني .. ، فالثالت …
إلى أن حل ظلام يومٍ دامٍ موشح بالحزن والاسى على فراق الأحبة ، أنا شخصياً توقعت أن يوم غدٍ سيكون أكثر هدوءاً ولكن ..
يوم الأحد 28/12/2008 ..
بكل تأكيد لم نستيقظ على صوت المنبه المعد سابقاً .. أو على صوت الأذان .. وإنما على وقع القنابل والانفجارات التي يعلو صداها ليرعب الصغار ، ويقلق الكبار ، ويلحق القتل والدمار .. فكان كسابقه إجراماً وقتلاً وتنكيلاً .. وحينها أيقنا أن العملية التي ظنناها قد انتهت مع ليل أمس .. كانت قد دقت اجراس البداية وأعلنت بدأ الانتقام من أطفال سيغدون كباراً يوماً ما ..
لم يتوقف القصف ساعة أو بعض ساعة .. وإن توقف في منطقة كان إعلاناً بان المنطقة الأخرى قد بدأ الانتقام من أطفالها ونسائها وشيوخها ..وحتى من أحجارها .. إلى أن جاء يوم
السبت 3/1/2009
طبعاً التيار الكهربي مقطوع بشكل شبه كامل عن معظم المناطق والاحياء في القطاع من قبل الحرب ، ولكن ازداد انقطاع التيار الكهربائي ببدأ العملية الإجرامية
في هذا اليوم .. ورغم أن المساجد كان هدفاً رئيساً للقصف الصهيوني إلا أن قلبي قد ساقني لأن أذهب لأداء صلاة المغرب في المسجد ، ووالله دخلت المسجد ورغم الخطر الشديد كان الاطمئنان أشد ، وكان استشعار القرب من الله تعالى قد وصل إلى درجةٍ يعجز القلم عن وصفها واللسان عن نطقها … ، جمعنا المغرب والعشاء نظراً لخطورة الموقف ، وعندما خرجنا من المسجد كان خبر استهداف أحد المساجد في شمال القطاع والناس بداخله .. ، وما هي إلا لحظات حتى بدأ الجو ملبداً بالطائرات التي تزاحمت للقتل والفتك والتدمير ..
كانت الطائرات لا تغادر سماء المدينة من قبل ولكن في هذه اللحظات كان تحركها غير عادي من حيث العدد وارتفاع الصوت وبدأ القصف الجماعي .. وما هي إلا لحظات حتى بدأت الانفجارات تتوالى بشكل جنوني وغير مسبوق ، تسارعت الخطى نحو المنزل ..، وكان الخبر المتوقع في هكذا حالة هستيرية للجيش المهزوم .. وهو ” الإعلان عن بدأ العملية البرية “
في مساء هذا اليوم كنا قد تجمعنا في الصالة ، والستائر قد أسدلت ، والنور خافت .. ، والتلفاز يعلن عن بدء العملية ” طبعاً التلفاز يعمل على المولد حيث لاوجود للكهرباء ” ،
بعد يومين ..
5/1/2009
بعد إصرار منا على أخوالي بترك المنزل الكائن في شمال قطاع غزة وأن ياتوا هنا في وسط المدينة ” اعتقاداً منا أنه مازال في مأمن ” جاؤوا وكان الخطر بعدها مصوباً نحو منطقتهم بشكل أكبر من ذي قبل .. ” لكن الحمد لله .. أقنعناهم وجاؤوا” ..
لا شك أن النوم كان شبه معدوم طيلة فترة الحرب ، ولكن بعضه كان ضرورياً لصمود الجفون
6/1/2009
في هذا اليوم شعرنا بالخطر أكثر من أي وقت مضى ، حيث اشتدت ضراوة المعركة مابين جيش الحق والباطل ، وفي تمام الساعة ال 7:30 مساءً كان لصوت الانفجارات وقع خاص ، وحينها أصررت على رصد موقعها من نافذتي المطلة بشكل مباشر وبمسافة بعيدة نوعاً ما عن أرض المعركة رسمت الاصوات مع الصور لوحةً حربية بامتياز .. حيث القذائف اللامعة في السماء المدمرة القاتلة عند سقوطها ، وحينها توجهت إلى الجالسين الصابرين في الصالة لأخبرهم بأن الوضع ليس خطيراً .. ” محاولاً التخفيف من وتيرة القلق .. لكن الواقع كان اصدق مني قولاً وفعلاً ..
7/1/2009
كانت تلك الليلة كسابقتها ، ولكن الجديد أن خالتي التي تقطن في الشمال أيضاً كانت قد انضمت إلينا ، حيث مركز المدينة الذي يعتبر أنه آمن ” بحسب ظننا وظن الجميع
يوم 12/1/2009
اشتدت ضراوة المعركة في الجهة المقابلة لغرفتي المناضلة ليلاً .. طبعاً المسافة بعيدة لكن القذائف طبعاً تقصر المسافات وفي زمن قياسي ما شاء الله .. ، حينها أذكر أنني بدأت بذكر سيرة الشهادة والشهداء .. وبأننا ياجماعة لن نشعر بشي عندما تصيبنا إحدى القذائف والصواريخ فما هي إلا لحظة وسنكون في الجنات بإذن الله .. اذكر أنني كنت أتحدث بهذا الكلام بشكل تلقائي والمستمعون المستمتعون بصوت القنابل المتناغمة ينظرون إلي نظرة لا أعرف نوعها حتى الآن
في هذا اليوم .. وعندما توجهنا للنوم بضع ساعات نتقوى بها لاجل اليوم التالي الذي بلا أدنى شك سيكون كما سبقه ، بدأنا نشعر بالقذائف التي تمر يميناً ويساراً ، وصوتها الذي يحدث صفيراً عجيباً يشعرك بقرب النهاية .. أيضاً كنت مصراً على فتح نافذة غرفتي المناضلة ، وبمجرد مشاهدتي للمنظر الذي يوحي للمشاهد أنه احتفال برأس السنة ولكن من أقسى أنواع الاحتفال .. فأخذنا بالأسباب وتوكلنا على الله ، وقررنا النوم في الأماكن الأكثر أمناً في المنزل .. وكان نصيبي أن أنام في المطبخ حيث أننا نعتبره مكاناً آمناً حسب خبرتنا الأمنية الضئيلة
يوم13/1/2009
في صبيحة هذا اليوم .. وبما انه لا متنفس لنا إما البيت أو البيت قرننا الصعود إلى الأعلى حيث سطح المنزل ، ” الدور السادس ” ، وما أن جلسنا حتى بدأت القذائف تتساقط على المناطق المحيطة ونحن نشاهدها بأم أعيننا كما كنا نشاهدها في كل يوم من الايام السابقة .. ولكن الجديد هنا أن إحدى هذه القذائف مرت إما من جوارنا أو من فوقنا حيث شعرنا بها بشكل ملحوظ .. فما كان منا إلا ان نخلي سطح المنزل بشكل رائع .. ” طريقة الزحف والجري .. ”
يوم 15/1/2009
في هذا اليوم كان الانفجار الأضخم بالنسبة للمنطقة التي أقطن فيها حيث استهدف منزل لا يبعد عنا بضع مئات من الامتار ، أذكر يومها أنني كنت متسطحاً على السرير ومع قوة الانفجار وجدت نفسي متسطحاً على الأرض ,, ، هرعنا إلى الخارج فكان الغبار قد ملأ المكان ، والحزن بدأ يخيم على الأرجاء .. نعم ، كان استهداف المنزل الذي يوجد بداخله شيخي وأستاذي الفاضل الشيخ/ سعيد صيام وزير الداخلية في الحكومة الشرعية ، ونجله محمد صديقي الصلب الذي كان كلما صافحني ضغط على يدي قائلاً ” شد شد ، وين القوة .. ” رحمهم الله وجميع الشهداء ..
يوم 16/1/2009
كان يوم الجمعة .. حيث الحزن قد حل في كل بيت وشارع ، وكان تشييع جثمان الشهيد الشيخ سعيد صيام ” أبو مصعب ” ومن معه .. رغم الطائرات التي كانت تحوم طيلة مسيرنا في الجنازة إلا أن الآلاف خرجت قاهرةً قهر المحتل وعنجهيته
يوم 17/1/2009
كان إعلان وقف إطلاق النار من جانب واحد .. ، خرجنا لتفقد الأحياء ، توجهنا لمزرعتنا الصغيرة التي تحوي سوراً يلفها ، وغرفةً تحتضن هذا السور ، ولكن الدبابة التي تمركزت هناك أبت إلا أن ترتكز على السور لتجلعه طريحاً ، ثم ألحقت الغرفة الوحيدة في تلك الأرض الصغيرة بالسور كنوع من العدالة في التدمير ، والطائرات الصهيونية أبت إلا ان تقصف حياً كاملاً هناك بطائرات الf16 ليكون المكان ليس كما كان ..
قذائف فسفورية لا تزال مشتعلة .. منازل سويت بالأرض .. مصانع دمرت .. أشجار اقتلعت .. جثث تحت الأنقاض .. هذا ما شاهدناه .. وما هو إلا نزرٌ يسير ..
باعتقادي انه لم تنتهي الحرب … ولن تنتهي ..
في التدوينات القادمة .. سأعرض أهم الدروس التي استفدناها من هذه الحرب … فقد كانت أياماً عزيزة ذات
عزة


منقول مدونة مفترق طرق

Smile
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بعض مذكراتي في حرب غزة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008  :: خيمة القضيه الفلسطينية :: منتدى - القضية الفلسطينية والقدس ومخيمات الشتات-
انتقل الى: