موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

أخبار .. بحث.. سياسة .. آدب .. ثقافة عامة .. حرية رأي .
 
الرئيسيةبوابة فلسطينالتسجيلالأعضاءدخول
من حروف أسم الدوايمة يتكون وطني الدوايمة(د .. دم)(و..وطني)( أ .. أوثقه)(ي.. يأبى)(م .. مسح )(هـ .. هويته) (دم وطني أوثقه يأبى مسح هويته)...نضال هدب


أن نسي العالم مجزرة الدوايمة أو تناسىى فان طور الزاغ الكنعاني سيظل شاهداً أميناً على المجزرةالمتواجدون الآن ؟
المواضيع الأخيرة
» البيع المُحرّم في الإسلام . الجزء الأول
الأحد مارس 06, 2016 1:45 am من طرف الشيخ جميل لافي

» إن من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشرّ ومنهم من يُهاب لله ومنهم إذا رؤوا ذُكر الله
السبت يناير 30, 2016 5:48 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» مشروع وثيقــــة شـــرف عشائر الدوايمة”
الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:24 am من طرف نضال هديب

» ادخل احصاء ابناء الدوايمة في الشتات
الإثنين نوفمبر 30, 2015 5:41 pm من طرف أدارة الدوايمة

» الدوايمة ليست قبيله ولا عشيرة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 3:18 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة ..أنا لاجىء من فلسطين في الداخل والشتات اوقع لا تنازل عن حقي بالعودة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 4:23 am من طرف نضال هديب

» لإحياء المجزرة التي تعرضت لها قريتهم «غزة» توقد ذاكرة أبناء الدوايمة وتدفعهم للتحرك قانونياً
الإثنين نوفمبر 02, 2015 5:45 pm من طرف نضال هديب

» مجزرة الدوايمة وصرخة الدم النازف.بقلم .نضال هديب
الخميس أكتوبر 29, 2015 10:54 am من طرف نضال هديب

» صباح الخير يا دوايمة
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:24 am من طرف نضال هديب

» خربشات نضال . قال القدس لمين
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:22 am من طرف نضال هديب

» المستوطنون يستعدون لاكبر عملية اقتحام للأقصى
الخميس سبتمبر 17, 2015 2:04 pm من طرف نضال هديب

» اخي ابن الدوايمة \ البوم صور لقاءات ومناسبات ابناءالدوايمة في الداخل والشتات
الخميس سبتمبر 17, 2015 1:44 pm من طرف نضال هديب

» اجمل ترحيب بالاعضاء الجدد الذين انظمو لقافلة منتديات الدوايمة وهم السادة
الخميس أغسطس 20, 2015 1:04 pm من طرف ahmad-lafi

» ما هوَ ثمن الجـنـّة ؟؟ .
الخميس أغسطس 06, 2015 7:18 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» حرمة الإحتفال بعيد الأم المزعوم
الأربعاء مارس 18, 2015 5:13 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» القناعة للشاعر عطا سليمان رموني
الأربعاء ديسمبر 24, 2014 11:04 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» قرية الدوايمة المغتصبة لا بديل عنها ولو بالقدس
الثلاثاء ديسمبر 23, 2014 3:08 pm من طرف أحمد الخضور

» عن حقي ابد ما احيد للشاعر عطا سليمان رموني
الإثنين ديسمبر 22, 2014 1:16 pm من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» بابي لعبدي مشرع للشاعر عطا سليمان رموني
الثلاثاء نوفمبر 25, 2014 8:25 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» الذكرى الـ97 لوعد بلفور المشؤوم
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

»  نائب رئيس الكنيست الإسرائيلي موشيه فيغلن اقتحم الحرم القدسي
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» يووم سقوط الدوايمة
الثلاثاء أكتوبر 28, 2014 9:37 pm من طرف نضال هديب

» حذاري ان تعبثوا بالوطن
السبت أكتوبر 25, 2014 9:34 pm من طرف نضال هديب

» اعلان وفاة زوجة الحاج عبد الحميد ياسين هديب وحفيدة ابن رامي عبد الحميد
الجمعة أكتوبر 24, 2014 9:32 pm من طرف نضال هديب

» جرح مجزرة الدوايمة يأبى الإلتئام بقلم نضال هديب
السبت سبتمبر 27, 2014 11:04 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة / كتاب توراة الملك ........ دليل لقتل الفلسطينيين
السبت سبتمبر 27, 2014 10:58 pm من طرف نضال هديب

» غداً السبت الموافق 27ايلول 2014 تحتفل بالعام السادس لتاسيس منتدى الدوايمة
الجمعة سبتمبر 26, 2014 3:27 pm من طرف نضال هديب

» أحاديث لا تصح في الأضحية وفي المسح على رأس اليتيم
الجمعة سبتمبر 26, 2014 1:34 am من طرف الشيخ جميل لافي

» فضائل صوم ست من شوال
الجمعة أغسطس 08, 2014 1:46 am من طرف الشيخ جميل لافي

» قرر الرئيس محمود عباس تشكيل الوفد الفلسطيني الى القاهرة كما يلي :-
السبت أغسطس 02, 2014 12:27 am من طرف نضال هديب

» بان كي مون يطالب بـ "الافراج فورا" عن الجندي الاسرائيلي الاسير
السبت أغسطس 02, 2014 12:17 am من طرف نضال هديب

» لقناة البريطانية العاشرة الجندي الاسراييلي الاسير بريطاني الجنسية
السبت أغسطس 02, 2014 12:12 am من طرف نضال هديب

» الاسير هدار غولدين ابن عم وزير الدفاع الاسرائيلي
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:08 pm من طرف نضال هديب

» اسر الجندي الصهيوني الملازم الثاني هدار غولدين
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:07 pm من طرف نضال هديب

» في ذكرى رحيل أمي
الجمعة أغسطس 01, 2014 6:20 pm من طرف نضال هديب

» ينعى موقع منتدى الدوايمة الاكتروني بشديد الحزن والاسى الجامعه العربية
الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:34 am من طرف نضال هديب

» تضامنا مع غزة شبكة منتديات الدوايمة تدعوا اقتصار مظاهر العيد على الشعائر الدينية
السبت يوليو 26, 2014 7:45 pm من طرف نضال هديب

» توفيت الصحفية عزة سامي، نائب رئيس صحيفة الأهرام التي قالت «كتر خيرك يا نتنياهو ربنا يكتر
السبت يوليو 26, 2014 1:43 am من طرف نضال هديب

» أغنية الجندي المخطوف (شاؤول ارون)عملوها الفدائية
الخميس يوليو 24, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

» اظرب اظرب تل أبيب
الخميس يوليو 24, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» أخوتي في غزة الصمود والله دمائكم عزيزة وابنائكم ابنائنا
الإثنين يوليو 21, 2014 4:08 am من طرف نضال هديب

» يوم اسود على اسرائيل مقتل قائد اللواء الجولاني واسر جندي صهيوني
الإثنين يوليو 21, 2014 3:13 am من طرف نضال هديب

» طلاق صلية صواريخ من مدينة صور جنوب لبنان اتجاه الجليل الاعلى ومدينة نهارية
الأحد يوليو 13, 2014 3:42 am من طرف نضال هديب

» التلفزيون الاسرئيلي المقاومة الفلسطينية فعلت مالاتفعلة الجيوش العربية
الأحد يوليو 13, 2014 1:52 am من طرف نضال هديب

» خبر عاجل القسام تمطر تل ابيب بصواريخ جديدة ج 80
الأحد يوليو 13, 2014 1:38 am من طرف نضال هديب

» هزة غربال
السبت يوليو 12, 2014 9:29 pm من طرف نضال هديب

» الخارجية الامريكية: اسرائيل اتخذت خطوات لمنع سقوط ضحايا بينما لم تفعل حماس ذلك
السبت يوليو 12, 2014 9:03 pm من طرف نضال هديب

» القيادة الفلسطينية: الأولوية لوقف العدوان
السبت يوليو 12, 2014 9:01 pm من طرف نضال هديب

» أردن الدولة «الأكثر إحراجا» بسبب العدوان الإسرائيلي
السبت يوليو 12, 2014 8:54 pm من طرف نضال هديب

» غزة الصمود 2014
الأربعاء يوليو 09, 2014 2:45 am من طرف نضال هديب


شاطر | 
 

 مخيم برج البراجنة.. عنوان لنكبة لا تنتهي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امل فلسطين
المسؤولة الاعلامية مراقب عام منبر فلسطين والقدس
المسؤولة الاعلامية مراقب عام منبر فلسطين والقدس
avatar

الدولة :


مُساهمةموضوع: مخيم برج البراجنة.. عنوان لنكبة لا تنتهي    الأربعاء سبتمبر 22, 2010 3:46 am





مخيم برج البراجنة.. عنوان لنكبة لا تنتهي

بيروت ـ وكالات الأنباء





يروي لك من تشاء هنا ما تشاء من عذابات وقت ما تشاء..لكل نصيبه من مأساة تتجدد. . تحفر أخدودها على قسمات شعب يأبى الترجل.. كل تفاصيل «القضية» حفرت هنا على الجباه والشفاه والمنازل. . تدهمك الصور المكبرة لرموز الشعب الفلسطيني أبطال المقاومة. هنا يعطونك الرواية الصحيحة لقصة شعب يأبى الانكسار.. رغم المآسي. على مداخل مخيم برج البراجنة للاجئين الفلسطينيين يقف الشيخ أحمد ياسين ورفاق دربه.. أبو عمار وصحابه وغيرهم من أبناء فلسطين. . الكل يروي القصة ذاتها وإن اختلفوا.. قصة شعب نُكِب.

الشموخ وسط ركام البؤس، هذا ما تقوله الأزقة المتعرجة هنا تغطيها أسلاك الكهرباء وأنابيب المياه مدلاة فوق الرؤوس على ارتفاع عدة سنتمترات "المخيم لا تدخله السيارات.. فكما ترى لا يوجد هنا طريق صالح لذلك .. يتعذب الناس هنا كثيرا بسبب هذه الصعوبة وعندما يحضر أحدهم بعض الأمتعة يتضاعف العذاب.." يقول دليلنا. " هذا الطريق الذي تمرون منه يؤدي إلى المستشفى وإلى مقر اللجنة الشعبية ومع ذلك لا يتسع لشخصين". سنعلم لاحقا أنه يؤدي إلى السوق الرئيس بالمخيم وإلى "مكاتب" الفصائل الفلسطينية .. وهو أيضا مؤد إلى المقبرة.
الدخل هنا لا يكفي:



برج البراجنة واحد من اثني عشر مخيما أوى إليها اللاجئون الفلسطينيون بعد النكبة سنة 1948. تحوي المخيمات أربعمائة وعشرين ألف لاجئ. يعيش في برج البراجنة بحسب إحصاءات الأونروا لسنة 2009 ستة عشر ألف شخص غالبيتهم من العاطلين عن العمل. متوسط إنفاق الأسرة المالكة لما يسمى هنا بالسكن- محاكاة- حوالي ألف ومائتي دولار، ومتوسط دخل الفرد ثلاثمائة دولار أمريكي. لا تسأل بعد من أين يحصلون على الفرق، لأن أحدا لا يملك الإجابة. مساعدات الأونروا لا تغطي إلا قسطا زهيدا من الفرق الشاسع بين مستوى الدخل والحد الأدنى للعيش.
"الرفيق أحمد " (هكذا يقدم نفسه) يعمل بائعا
في محل لبيع الخضار يعيل أربعة أبناء إضافة إلى زوجته غير العاملة، من دخل لا يتجاوز أربعمائة دولار في الشهر، من أين تأتيه البقية.. يناقش الزبائن في مساء يوم رمضاني ولديه الوقت للحديث عن الذكريات.. "فكرت في الهجرة إلى موريتانيا .. ليست لدي فكرة عن البلد لكن يمكن أن يكون العيش هناك أفضل أليس كذلك؟" أكثر من ذلك فالرفيق يعرف عن حب الموريتانيين للرئيس العراقي صدام حسين، عليه رحمة الله.!
لا يسترسل الرفيق أحمد في ذكرياته فهو يريد أن يعرف الكل عن كل مآسي شعبه: " أخي استمع إلي نحن هنا في هذا المخيم من دون ماء ولا كهرباء .. لا نعامل هنا على أننا بشر المخيم كما ترى من دون شوارع أطفالنا يذهبون إلى مدارس بعيدة، الأونروا توفر لهم التدريس والنقل، لكنهم لن يجدوا ما يعملون إذا تخرجوا بل لا يمكن أغلب العوائل الصبر إلى حين تخرج أبنائها لذلك تجد عمالة الأطفال منتشرة هنا بشكل مريع".
عندما تقاطع الرفيق بإجازة قانون عمل اللاجئين الفلسطينيين من قبل البرلمان اللبناني يحرك شفتيه هازئا. لا يوجد شيء. إما أن نعامل كبشر إلى أن نرجع إلى أوطاننا، وإلا فحالنا لم يعد يحتمل.. السلطة الفلسطينينة لا نعرف عنها شيئا .. ولا تعرف عنا شيئا" يشير بيده منهيا الحديث.
مها إحدى زبائن أحمد ترفض التقاط صورة لكنها لا ترفض الحديث عن وضعها الصعب " أنا مستأجرة منزلا بحوالي مائة وخمسين دولارا زوجي يحصل على ثلاثمائة دولار في الشهر.. لدينا أربعة أطفال ومصاريفنا تصل إلى حوالي ألف دولار في الشهر" من أين تدبرون الباقي؟ "أهلي يساعدونني...."
مها وأحمد عينة من سكان المخيم معافاة تقريبا فالمعاناة هنا تبدأ عندما يصاب أحد أفراد العائلة بمرض ما، يروون مئات القصص عن مواطنين أصيبوا بأمراض خبيثة، وآخرين سقطوا جراء حوادث سير أو تهدم منازل أو حرائق.. الفارق بين ما تقبل وكالة غوث اللاجئين دفعه من مجمل تكلفة العلاج، بموجب صك التأمين الصحي، والتكلفة الكاملة للعلاج يحسب بآلاف الدولارات في واحد من أغلى بلدان العالم.الحفر بين السماء والأرض:



المحظوظ من المتزوجين الجدد من امتلك أهله سطح المنزل الذي يقيمون فيه أو عثر على من يبيعه سطح منزل صالح للبناء؛ فالتمدد مقبول إلى الأعلى فقط. إنهم يحفرون في السماء! مساحة المخيم حددت أبعادها على الأرض عند إنشائه سنة تسع وأربعين وتسعمائة وألف. أما الارتفاع إلى السماء، ورغم كونه مألوفا لشعب الجبارين، فليس متاحا دائما بحكم حجم المخاطر التي يسببها.
وحدها المقبرة هنا بإمكانها التمدد عى الأرض لأن الحفر في السماء غير ممكن في واقع الأموات.. والسكن تحت القبور غير متاح هو الآخر.. الأموات لا يمكن أن يعيشوا بين الأحياء في برج البراجنة.. لذا يسمحون للمقبرة بالتمدد ما دام الموت وحده هو القادر على العيش هنا إلى الأبد .. الموت وحده هنا لا يناضل عن حق العودة لقد رضي
هذا الوطن البديل قبل التوطين وسمح له بالعمل من غير قيود..وحده الموت!!

حاولت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين حل مشكل الأسلاك المعلقة بين الأرض والسماء، من خلال مشروع للمياه والكهرباء ممول من طرف الاتحاد الأوروبي، وبدأ الحفر في الأرض لإنجاز المشروع لكن صراعا داخل اللوبيات الاقتصادية في الدولة اللبنانية أوقف المشروع، كما أوقف صراع اقتصادي لبناني آخر دخول مواد البناء إلى المخيم.
الحفر في الأرض هنا ممارسة لا تعرف الحدود يبدأ من حفر الخنادق إعدادا لقتال الإخوة ويمر بحفر القبور لهم لتهال عليهم التراب.. ولا تنتهي عند حفر أخاديد لتصريف مياه الأمطار؛ فالبقعة تعرف الصرف الصحي في اللغة، وانتهى.
هواية الحفر في السماء مهنة يمارسها أحمد صبان من خلال إدارته للمكرز الثقافي العربي الفلسطيني. الرجل الذي ينتمي لتنظيم فتح الانتفاضة (تنظيم منشق عن حركة فتح سنة 1983) ، يقول إن رسالة المركز هي نشر الثقافة الفلسطينية وترسيخها في الأجيال الصاعدة. المركز تأسس سنة 1999 ويضم مكتبة عامة وقاعة أنشطة، وينظم مجموعة من الأنشطة الفصلية، مثل المخيمات الصيفية والندوات، "نأخذ بدلا رمزيا عمن ينظمون حفلات هنا في هذه القاعة، نستخدم تلك المبالغ في تسيير شؤون المركز فلا أحد يقدم لنا أي دعم. حتى التنظيم الذي كان وراء تأسيس المركز لا يدفع لنا أي شيء". لكي تحصل على دعم هنا لا بد أن تكون لك أوراق ترخيص لبنانية وهو ما يستحيل الحصول عليه بالنسبة لمؤسسة فلسطينية".
الثقافة الفلسطينية تعني للصبان والمركز "الفكر المقاوم" وهي ثقافة غير فصائلية "نحن نهتم بالإنسان الفلسطيني في المخيم ونعبر عما هو إنساني في القضية، هذا المساء مثلا نحن بصدد تنظيم إفطار للمسنين في المخيم".
الحرب انقضَت .. وبقيت:



على جدران المخيم ووجوه أجيال من ساكنته ترتسم آثار حرب مدمرة عاشتها كل لبنان وأخذت المخيمات الفلسطينية "نصيب المخيمات" الغالبية هنا يتذكرون سنوات الرصاص لا أحد لم تسلبه الحرب أخا، عما، أبا.، صديقا. المقبرة تعرف هذا، وجدران البيوت تعرف أنها الحرب. هنا اقتتل الفلسطيني والفلسطيني والفلسطيني واللبناني. هنا أطلق الرصاص في كل اتجاه منتصف عقد الثمانينات تقريبا فيما عرف بحرب المخيمات.
حكاية الحرب ليست قصة من الماضي فقط بل ما تزال قائمة في حدق المسلحين المنتشرين في الأزقة، وفي فوهات بنادقهم التي تشعر أنها مصوبة تجاهك أنى توجهت.. تحرس المخيم حتى من عدسات التصوير. لكل الفصائل تقريبا هنا مسلحون بعضها لديه مكاتب عسكرية مفتوحة والآخر يؤثر عدم الإعلان.. لكن لا أحد هنا تخلى عن سلاحه.
العودة لا تفارق..
المفردة الأكثر تكرارا من الجميع هي كلمة العودة يستوي في الحديث عنها الصغير والكبير .. الكل هنا يعتبر وجوده عابرا وكلامه هنا عابرا وحياته هنا عابرة، والكل تقريبا يعلق مشاريع مهمة على إقامته الدائمة في وطنه وبين أهليه، الكل ينتظر اليوم الذي يعبر فيه الحدود جنوبا باتجاه مدينة الجليل من حيث جاء، أو أبوه، أوجده.. ذات مساء نكبة... ما تزال مستمرة.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فلسطينية وأفتخر
عضوجديد
عضوجديد
avatar


مُساهمةموضوع: رد: مخيم برج البراجنة.. عنوان لنكبة لا تنتهي    الأحد يناير 15, 2012 8:13 pm


عذابات اللاجئين الفلسطينين في المخيمات الفلسطينية في لبنان خارج كل الحدود الانسانية
بشر في سجون مغلقة لا تقارن بحدائق الحيونات
فلسطينية وأفتخر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مخيم برج البراجنة.. عنوان لنكبة لا تنتهي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008  :: خيمة القضيه الفلسطينية :: منتدى - القضية الفلسطينية والقدس ومخيمات الشتات-
انتقل الى: