موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008

أخبار .. بحث.. سياسة .. آدب .. ثقافة عامة .. حرية رأي .
 
الرئيسيةبوابة فلسطينالتسجيلالأعضاءدخول
من حروف أسم الدوايمة يتكون وطني الدوايمة(د .. دم)(و..وطني)( أ .. أوثقه)(ي.. يأبى)(م .. مسح )(هـ .. هويته) (دم وطني أوثقه يأبى مسح هويته)...نضال هدب


أن نسي العالم مجزرة الدوايمة أو تناسىى فان طور الزاغ الكنعاني سيظل شاهداً أميناً على المجزرةالمتواجدون الآن ؟
المواضيع الأخيرة
» البيع المُحرّم في الإسلام . الجزء الأول
الأحد مارس 06, 2016 1:45 am من طرف الشيخ جميل لافي

» إن من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشرّ ومنهم من يُهاب لله ومنهم إذا رؤوا ذُكر الله
السبت يناير 30, 2016 5:48 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» مشروع وثيقــــة شـــرف عشائر الدوايمة”
الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 3:24 am من طرف نضال هديب

» ادخل احصاء ابناء الدوايمة في الشتات
الإثنين نوفمبر 30, 2015 5:41 pm من طرف أدارة الدوايمة

» الدوايمة ليست قبيله ولا عشيرة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 3:18 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة ..أنا لاجىء من فلسطين في الداخل والشتات اوقع لا تنازل عن حقي بالعودة
الإثنين نوفمبر 30, 2015 4:23 am من طرف نضال هديب

» لإحياء المجزرة التي تعرضت لها قريتهم «غزة» توقد ذاكرة أبناء الدوايمة وتدفعهم للتحرك قانونياً
الإثنين نوفمبر 02, 2015 5:45 pm من طرف نضال هديب

» مجزرة الدوايمة وصرخة الدم النازف.بقلم .نضال هديب
الخميس أكتوبر 29, 2015 10:54 am من طرف نضال هديب

» صباح الخير يا دوايمة
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:24 am من طرف نضال هديب

» خربشات نضال . قال القدس لمين
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:22 am من طرف نضال هديب

» المستوطنون يستعدون لاكبر عملية اقتحام للأقصى
الخميس سبتمبر 17, 2015 2:04 pm من طرف نضال هديب

» اخي ابن الدوايمة \ البوم صور لقاءات ومناسبات ابناءالدوايمة في الداخل والشتات
الخميس سبتمبر 17, 2015 1:44 pm من طرف نضال هديب

» اجمل ترحيب بالاعضاء الجدد الذين انظمو لقافلة منتديات الدوايمة وهم السادة
الخميس أغسطس 20, 2015 1:04 pm من طرف ahmad-lafi

» ما هوَ ثمن الجـنـّة ؟؟ .
الخميس أغسطس 06, 2015 7:18 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» حرمة الإحتفال بعيد الأم المزعوم
الأربعاء مارس 18, 2015 5:13 pm من طرف الشيخ جميل لافي

» القناعة للشاعر عطا سليمان رموني
الأربعاء ديسمبر 24, 2014 11:04 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» قرية الدوايمة المغتصبة لا بديل عنها ولو بالقدس
الثلاثاء ديسمبر 23, 2014 3:08 pm من طرف أحمد الخضور

» عن حقي ابد ما احيد للشاعر عطا سليمان رموني
الإثنين ديسمبر 22, 2014 1:16 pm من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» بابي لعبدي مشرع للشاعر عطا سليمان رموني
الثلاثاء نوفمبر 25, 2014 8:25 am من طرف الشاعر عطا سليمان رموني

» الذكرى الـ97 لوعد بلفور المشؤوم
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

»  نائب رئيس الكنيست الإسرائيلي موشيه فيغلن اقتحم الحرم القدسي
الأحد نوفمبر 02, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» يووم سقوط الدوايمة
الثلاثاء أكتوبر 28, 2014 9:37 pm من طرف نضال هديب

» حذاري ان تعبثوا بالوطن
السبت أكتوبر 25, 2014 9:34 pm من طرف نضال هديب

» اعلان وفاة زوجة الحاج عبد الحميد ياسين هديب وحفيدة ابن رامي عبد الحميد
الجمعة أكتوبر 24, 2014 9:32 pm من طرف نضال هديب

» جرح مجزرة الدوايمة يأبى الإلتئام بقلم نضال هديب
السبت سبتمبر 27, 2014 11:04 pm من طرف نضال هديب

» الدوايمة / كتاب توراة الملك ........ دليل لقتل الفلسطينيين
السبت سبتمبر 27, 2014 10:58 pm من طرف نضال هديب

» غداً السبت الموافق 27ايلول 2014 تحتفل بالعام السادس لتاسيس منتدى الدوايمة
الجمعة سبتمبر 26, 2014 3:27 pm من طرف نضال هديب

» أحاديث لا تصح في الأضحية وفي المسح على رأس اليتيم
الجمعة سبتمبر 26, 2014 1:34 am من طرف الشيخ جميل لافي

» فضائل صوم ست من شوال
الجمعة أغسطس 08, 2014 1:46 am من طرف الشيخ جميل لافي

» قرر الرئيس محمود عباس تشكيل الوفد الفلسطيني الى القاهرة كما يلي :-
السبت أغسطس 02, 2014 12:27 am من طرف نضال هديب

» بان كي مون يطالب بـ "الافراج فورا" عن الجندي الاسرائيلي الاسير
السبت أغسطس 02, 2014 12:17 am من طرف نضال هديب

» لقناة البريطانية العاشرة الجندي الاسراييلي الاسير بريطاني الجنسية
السبت أغسطس 02, 2014 12:12 am من طرف نضال هديب

» الاسير هدار غولدين ابن عم وزير الدفاع الاسرائيلي
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:08 pm من طرف نضال هديب

» اسر الجندي الصهيوني الملازم الثاني هدار غولدين
الجمعة أغسطس 01, 2014 10:07 pm من طرف نضال هديب

» في ذكرى رحيل أمي
الجمعة أغسطس 01, 2014 6:20 pm من طرف نضال هديب

» ينعى موقع منتدى الدوايمة الاكتروني بشديد الحزن والاسى الجامعه العربية
الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:34 am من طرف نضال هديب

» تضامنا مع غزة شبكة منتديات الدوايمة تدعوا اقتصار مظاهر العيد على الشعائر الدينية
السبت يوليو 26, 2014 7:45 pm من طرف نضال هديب

» توفيت الصحفية عزة سامي، نائب رئيس صحيفة الأهرام التي قالت «كتر خيرك يا نتنياهو ربنا يكتر
السبت يوليو 26, 2014 1:43 am من طرف نضال هديب

» أغنية الجندي المخطوف (شاؤول ارون)عملوها الفدائية
الخميس يوليو 24, 2014 9:14 pm من طرف نضال هديب

» اظرب اظرب تل أبيب
الخميس يوليو 24, 2014 9:09 pm من طرف نضال هديب

» أخوتي في غزة الصمود والله دمائكم عزيزة وابنائكم ابنائنا
الإثنين يوليو 21, 2014 4:08 am من طرف نضال هديب

» يوم اسود على اسرائيل مقتل قائد اللواء الجولاني واسر جندي صهيوني
الإثنين يوليو 21, 2014 3:13 am من طرف نضال هديب

» طلاق صلية صواريخ من مدينة صور جنوب لبنان اتجاه الجليل الاعلى ومدينة نهارية
الأحد يوليو 13, 2014 3:42 am من طرف نضال هديب

» التلفزيون الاسرئيلي المقاومة الفلسطينية فعلت مالاتفعلة الجيوش العربية
الأحد يوليو 13, 2014 1:52 am من طرف نضال هديب

» خبر عاجل القسام تمطر تل ابيب بصواريخ جديدة ج 80
الأحد يوليو 13, 2014 1:38 am من طرف نضال هديب

» هزة غربال
السبت يوليو 12, 2014 9:29 pm من طرف نضال هديب

» الخارجية الامريكية: اسرائيل اتخذت خطوات لمنع سقوط ضحايا بينما لم تفعل حماس ذلك
السبت يوليو 12, 2014 9:03 pm من طرف نضال هديب

» القيادة الفلسطينية: الأولوية لوقف العدوان
السبت يوليو 12, 2014 9:01 pm من طرف نضال هديب

» أردن الدولة «الأكثر إحراجا» بسبب العدوان الإسرائيلي
السبت يوليو 12, 2014 8:54 pm من طرف نضال هديب

» غزة الصمود 2014
الأربعاء يوليو 09, 2014 2:45 am من طرف نضال هديب


شاطر | 
 

 اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حتّى اليوم يعيشون بؤساً لا نهاية له

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امل فلسطين
المسؤولة الاعلامية مراقب عام منبر فلسطين والقدس
المسؤولة الاعلامية مراقب عام منبر فلسطين والقدس
avatar

الدولة :


مُساهمةموضوع: اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حتّى اليوم يعيشون بؤساً لا نهاية له    الخميس أبريل 07, 2011 6:10 am


اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حتّى اليوم يعيشون بؤساً لا نهاية له



 


الكاتب : بيروت ـ وكالات الأنباء


 


رعى المركز الفلسطيني للعودة وبالمشاركة مع مجلس العلاقات الأوروبية الفلسطينية، رعى منذ عدّة أسابيع زيارة وفد يضم أعضاء برلمانيين من بريطانيا وأوروبا إلى مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان. وقد صرّح أعضاء الوفد العشرة مؤخّراً بما اكتشفوه خلال زيارتهم.


كانت الرحلة سريعة، إذ لم تتجاوز مدّتها ثمان وأربعين ساعة، إلا أنها كانت حافلة بتعليمات متشددة ومقررة مسبقاً من قبل السياسيين اللبنانيين، ومنهم رئيس الجمهورية ميشال سليمان ورئيس الحكومة المكلّف نجيب ميقاتي بالإضافة إلى مسؤولين في وكالة الغوث والتشغيل التابعة للأمم المتحدة الـ(أونروا) وبعض منظمات المجتمع المدني الفلسطينية. وقد زار الوفد مخيّمات اللاجئين في كلّ من مناطق برج البراجنة ونهر البارد وشاتيلا.


أمّا رئيس الوفد، السيد «جيرالد كوفمان»، فقال للصحافة اللبنانية: «عندما ذهبت إلى غزّة في العام 2010 ظننت أنني قد رأيت أسوأ الحالات المعيشية وأكثرها ترويعاً، إذ يعيش الفلسطينيون هناك بظروف لا يحتمل أن يطيقها إنسان. إلا أن ما رأيته في المخيمات في لبنان هو أسوأ وأكثر مدعاة لليأس».


وكغيرهم من الوفود التي زارت لبنان، سمع هؤلاء الزائرون من السياسيين اللبنانيين عن الدعم الضئيل للحقوق المدنية للفلسطينيين. ولا يزال السياسيون اللبنانيون يتحدّثون عن هذا الدعم منذ عشرين عاماً.


وكان الرئيس اللبناني ميشال سليمان نموذجيّاً في اختيار كلماته، فقد شرح للوفد ما يلي: «إنه ليس لدى لبنان القدرة على استيعاب 400,000 شخص، فنحن ببساطة لا نستطيع أن نؤمّن لهم حياة جيّدة. والحقيقة هي أننا لن نشهد سلاماً في الشرق الأوسط ما لم يطبّق حقّ العودة لهؤلاء اللاجئين».


ومن المؤكّد أن ما قدّمه الرئيس اللبناني قد حجب الضوء عن القضية المركزية بشكل شبه كلّي. وبالمقابل، فإن تقدير الرئيس للاجئين بأنهم 400,000 لاجئ كان أكثر دقّة مما قدره سياسيون آخرون من الذين يصوّرون الأزمة من زاوية التخويف، فيقولون بأن عدد اللاجئين هو 500,000 لاجئ. أما في الحقيقة، فهناك ما يقارب 250,000 لاجئ فلسطيني لا يزالون في لبنان، وهؤلاء لا يتسعون حيث هم، إلى أن يتم استيعابهم أو أن تقدّم لهم الدولة اللبنانية «حياة جيدة»،على عكس ما يجزم به سليمان وسياسيون آخرون بين كلّ حين وآخر. وكلّ ما يطلبه هؤلاء الزائرون إضافة إلى المجتمع الدولي هو أن يمنح لبنان اللاجئين الفلسطينيين حقوقهم المدنية الأساسية التي يتمتّع بها اللاجئون في كلّ مكان. والحقّان الأكثر إلحاحاً هما الحقّ في العمل والحق في ملكيّة المنزل.


وفي ما يخصّ اعتبار ذلك مشكلة دولية، فإن السياسيين اللبنانيين على صواب، إلّا أنه لم يطلب من لبنان أخذ المسألة بأكملها على عاتقه، لكن من الأفضل أن يتولى لبنان المهمة الخاصة به ألا وهي منح الحقوق المدنية الأساسية المقرّرة دوليّاً للاجئين الفلسطينيين. وفي الواقع، فإن لبنان يتهرّب من واجباته منذ 63 عاماً.


لقد تضمّن ملخّص العروض اللبنانية من دون استثناء «تهرّباً من البنود» بما يعفي طائفة أو أخرى من طوائف لبنان الثماني عشرة من مسؤولية شرح السبب الذي جعل الحزب المحدد في الملخّص يتمنّى تخفيف مصطلح «الجحيم الأبدي» الذي يعيشه ما يقارب ربع المليون من اللاجئين الفلسطينيين الذين تكتظ بهم المخيمات الإثنا عشر المرخّص بها، وضعفي ذلك من «التجمّعات» غير الرسمية. ولكن، بحسب ما شرحه المسؤولون اللبنانيون لضيوفهم، فلا تزال هناك قائمة من الأسباب المتناقضة التي تشرح لماذا لا يجب انتظار أي مبادرة حالياً لمنح اللاجئين الفلسطينيين في لبنان الحق الكامل في العمل وفي امتلاك المنزل.


ولم يسمع أعضاء الوفد البرلماني شيئاً جديداً خلال زيارتهم، إلّا أن أهميّة الزيارة تكمن في أنّهم شاهدوا هذه المأساة الإنسانية عن كثب، وسرعان ما تعرفوا إلى الكثير من التفاصيل الإضافية عنها. وباتوا الآن أوسع معرفة بما يجب فعله، فتعهّدوا بأن يقوموا بخطوات حيال ذلك فور عودتهم إلى بلادهم.


وكما يذكّرنا الصحافي والمصوّر «ستيوارت ليتلوود»، فإن تقرير الوفد يلقي الضوء مجدّداً على المعاهدات والاتفاقيات الدولية الملزمة والتي تعترف بحقّ العودة.


وتتضمّن هذه المعاهدات الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري، والاتفاقية الدولية للحقوق المدنية والسياسية.


إن حق العودة للاجئين الفلسطينيين يكفله قانون الإنسانية وحقوق الإنسان الذي يتضمّن قانون الأعراف، كما يدرج اتفاقية عام 1952 للاجئين والتي يرفض لبنان حتى الآن التوقيع عليها. وينطبق ذلك أيضاً على قرارات الأمم المتحدة غير المعدودة بشأن منح اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حقوقهم المدنية الأساسية.


وقد تعهّد أعضاء الوفد بأنهم سيعملون مع حكوماتهم لمساعدة لبنان على منح اللاجئين حقّي العمل وامتلاك المنزل المقرّرَين دوليّاً.


وتعتبر زيارة البرلمانيين الأوروبيين مختلفة إذ إنها كسرت الجليد الذي تكوّن عقب زيارات متعدّدة لمسؤولين أميركيين وأعضاء من مجلس الشيوخ إلى لبنان من دون زيارة المخيمات الفلسطينية.


وكان الغرض الأساسي من تلك الزيارات هو تهديد السياسيين اللبنانيين لإبقائهم على الموقف الأميركي المعارض للمقاومة الوطنية اللبنانية مع أخذ الحذر من إظهار العداء لإسرائيل.


وفي هذا الإطار، أوضح الوفد أن إسرائيل هي المتّهم الرئيسي في الأزمة الإنسانية في يومنا هذا، إلّا أنّ الحكومة اللبنانية الجديدة يجب أن تعمل على عدم تأخير منح الحقوق المدنية للاجئيها فور تشكيلها.


وقد أدلى الوفد البرلماني بالنتائج التالية بعد تقصي الحقائق المتعلقة بوضع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان قائلا إنهم:


• ضحايا وما زالوا محرومين من الدخول إلى وطنهم.


• ضحايا الحروب الأهلية اللبنانية والاجتياحات الإسرائيلية المتعدّدة وضحايا الاحتلال.


• ضحايا غياب إرادة المجتمع الدولي لتأمين العدالة لهم، وضحايا غياب إرادة السلطات اللبنانية لمنحهم حقوقهم الإنسانية الأساسية.


ومن بين توصيات الوفد المتعلّقة بلبنان، والتي تشبه النتائج التي صدرت عن أكثر من عشرين ورشة عمل ومؤتمر، وأكثر من ثلاثين دراسة حول القضية نفسها خلال العقدين الماضيين، نذكر:


• المجتمع الدولي، بما فيه إسرائيل، مسؤول عن ضمان حقوق اللاجئين الفلسطينيين وعن تأمينها لهم إضافة إلى حمايتهم.


• في حين يقدّم لبنان وعدد كبير من الدول الأعضاء في الأمم المتّحدة الخطابات المناسبة، يجب أن يطبّق ذلك من خلال خطوات فعّالة من أجل تحسين ظروف حياة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بشكل ملموس، وبذلك وضع حدّ للظروف الكارثيّة التي يعيشونها.


• هناك حاجة لتأمين حلّ مناسب يكفل استعادة حقوق اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وحمايتها، بما فيها حقّ العودة إلى الوطن.


• في لبنان، يتدنّى وضع اللاجئين الفلسطينيين عن اعتبارهم في الفئة الثانية في المواطنيّة، ويجب تصحيح ذلك من دون تأخير.


• بما أن إسرائيل لا تبدي ميلاً لاحترام حقوق اللاجئين الفلسطينيين بموجب القانون الدولي، يتوجّب على المجتمع الدولي فرض قراره بالقوّة.


• يتوجّب على كافة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بما فيهم المملكة المتّحدة أن يضاعفوا تمويل وكالة الغوث والتشغيل التابعة للأمم المتّحدة بشكل ملحوظ وذلك لتمكينها من إتمام مهامها.


• يجب على المفاوضين، والسياسيين، والناشطين أن يؤكّدوا على إبقاء قضية اللاجئين الفلسطينيين في صلب محادثات السلام كلّها.


• إن موقع لبنان بالنسبة للاجئين هو غير كاف لدرجة يرثى لها. ولذلك يجب تطبيق القانون الصادر بتاريخ 17 آب / أغسطس 2010 فوراً، ليكون الخطوة الأولى لتغيير واقع حياة اللاجئين الفلسطينيين من خلال تحسين الحقوق الإنسانية والمدنية وحقوق الملكيّة ورفع حظر ممارسة المهن المتاحة للفلسطينيين.


وبالنسبة للسكن، يجب رفع القيود التي تحدّ من إمكانية الفلسطينيين من الحصول على السكن المناسب، بما يتضمّن أي تشريع يشكّل تمييزا ضدّ الفلسطينيين الذين لا ينتمون رسميّاً لأي دولة كانت.


ويجب ضمان الملكيّة إلى حدّ ما، إضافة إلى رفع القيود عن إدخال موادّ البناء إلى مخيّمات اللاجئين، والتي تتضمّن الغرامات والعقوبات المفروضة على الفلسطينيين الذين يحاولون جعل منازلهم صالحة للسّكن.


أمّا بيئياً، فيجب تأمين الحدّ الأدنى من إمدادات الصرف الصحي والحصول على مياه نظيفة للاجئين الفلسطينيين بمجملهم.


وبشأن التوظيف، يجب رفع القيود عن ممارسة الفلسطينيين لجميع المهن، كما يجب تسهيل عمليّة حصولهم على رخص العمل.


وحول التعليم، يجب على لبنان أن يؤمّن التعليم لجميع الأطفال الموجودين داخل نطاق السلطة بشكل متساو مع التعليم الذي يحصل عليه المواطنون اللبنانيون.


وبخصوص اللاجئين الذين لا يملكون بطاقات هويّة، يجب تعديل وضعهم في لبنان ليصبحوا لاجئين يملكون وثائق تعرّف عنهم.


مع تشكيل الحكومة الجديدة سيمتلك لبنان كلّ سبب وفرصة وإمكانيّة للقيام بالتزاماته وبالتالي سيكسب احترام جميع الدول والشعوب من أصحاب النوايا الحسنة.


وفي وجه النهضة العربية الكبرى التي بدأت في عام 2011، يستطيع لبنان أيضاً أن يساعد في دفع ضيوفه غير المرغوب بوجودهم ليتمكّنوا من العودة إلى وطنهم فلسطين.


وفي الخلاصة نستطيع القول إن لبنان يحتاج إلى مساعدة من ناشطين في حقوق الإنسان من جميع أنحاء العالم، بما فيهم المدّونين الذين يكتبون ببلاغة عن القضيّة ذاتها من دون التغيير في حياة هؤلاء اللاجئين الذين هم أكثر من يحتاج للتضامن والدعم.


وإذا ما انخرط هؤلاء الناشطون في صلب قضيّة منح الحقوق المدنيّة للفلسطينيين في لبنان وحثّوا حكومات بلادهم على دفع لبنان لتطبيق القوانين الإنسانية الدولية على اللاجئين الفلسطينيين الذين، على ما يبدو، ما زالوا حتّى اليوم يعيشون بؤساً لا نهاية له، حينها فقط ستحلّ هذه المشكلة من دون أي تأخير.


 




-----
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نضال هديب
المدير العام
المدير العام
avatar

العمر : 52
المزاج :

مُساهمةموضوع: رد: اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حتّى اليوم يعيشون بؤساً لا نهاية له    الخميس أبريل 07, 2011 7:51 am

لبنان بلد الحقد الاسود والدفين في نفوسهم ولن يجعلوا الشعب يعيش بكرامة وهو من كان بالامس اكرم منهم وهو من دافع عن عاصمتهم ولم يستطبع العدو الصهيوني ان يدوس بيروت الا بعد خروج القوات الفلسطينية
وبمأمرة مارونية حاقدة وما زالت ترفض العيش الكريم لابناء الشعب الفلسطيني واذا لم نضع الامور في نصابها لن نصل لحل
والحل ان يخرج الشعب الفلسطيني في المخيمات الفلسطينية في لبنان بمسيرة اعتصام سلمي
خارج اطار المخيم حتى تتصوب اوضاعهم و ندعوا من خلال منتديات الدوايمة لانتفاضة فلسطينية في لبنان ولا ينطبق على لبنان غير ان لم تستحي ففعل ما شاءت ومثالهم بخافو ما بستحوا
وان الاون ان نقول كفى ذل كفى ذل يا عرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نضال هديب
المدير العام
المدير العام
avatar

العمر : 52
المزاج :

مُساهمةموضوع: رد: اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حتّى اليوم يعيشون بؤساً لا نهاية له    الخميس ديسمبر 22, 2011 8:44 pm

ان الاون ان نقول كفى ذل كفى ذل يا عرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حتّى اليوم يعيشون بؤساً لا نهاية له
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع منتدى الدوايمة الاكتروني al-Dawayima تأسس 27 سبتمبر 2008  :: خيمة القضيه الفلسطينية :: منتدى - القضية الفلسطينية والقدس ومخيمات الشتات-
انتقل الى: